أخبار المقاطعة

بريطانيا: نشطاء في “فلسطين آكشن” يغلقون مجمعاً للأعمال يورّد أسلحة إلى “إسرائيل”

 أغلق نشطاء من منظمة “فلسطين أكشن”، مجمعاً للأعمال في مقاطعة “كينت” جنوب شرقي بريطانيا، يضم مصنعاً لتوريد السلاح للاحتلال، حيث تمكّن النشطاء في الحركة من الوصول إلى مجمع الأعمال، وأغلقوا أبوابه الرئيسية، كما رشّوه بالطلاء الأحمر، وعلقوا اللافتات المناهضة للاحتلال على المباني، وذلك قبل أن تعتقل الشرطة عدداً منهم.

وبيّنت حركة المقاطعة BDS في فلسطين، أنّ 13 ناشطاً من المنظمة أغلقوا مداخل مجمع “ديسكفري بارك” في مدينة “ساندويتش”، والذي يضم مصنع “انسترو بروسيجن”، لافتةً إلى أنّ هذا المصنع مملوك لشركة “إلبيت سيستمز” والتي تعد ثانية أكبر شركة أسلحة في “إسرائيل”، حيث تنتج معدات عالية المواصفات بما في ذلك الطائرات بدون طيار والروبوتات الأرضية المسلحة والخوذات الذكية.

وفي وقتٍ سابق، نظّمت الحركة وقفة احتجاجية في حزيران/ يونيو الماضي، خارج المصنع وقرأت أسماء ما يقرب من 300 شخص قتلوا خلال الاضطرابات بالشرق الأوسط بفعل هذه الأسلحة.

كما كشفت الحركة النقاب في وقتٍ سابق عن تسليم عريضة من 500 توقيع من قبل السكان المحليين في كانون أول/ ديسمبر 2016 يطلبون من “ديسكفري بارك” عدم السماح لمصنع “انسترو بروسيجن” ببناء مصنعها على الموقع.

يُشار إلى أنّ منظمة “فلسطين أكشن” هي شبكة احتجاج مؤيدة للفلسطينيين تستخدم أساليب العمل المباشر لإغلاق وتعطيل تجارة الأسلحة التي تقوم بها الشركات المتعددة الجنسيات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى