فلسطيني

التجمع الإعلامي الديمقراطي ينعى الزميلة شيرين أبو عاقلة

نعى التجمع الإعلامي الديمقراطي، اليوم الأربعاء، الزميلة الصحفية شيرين أبو عاقلة مراسلة قناة الجزيرة التي استشهدت برصاص قوات الاحتلال الإسرائيلي خلال اقتحام مخيم جنين شمال الضفة الغربية.
وقال التجمع الإعلامي الديمقراطي: إن إطلاق الرصاص على رأس الزميلة الصحفية أبو عاقلة خلال تغطيتها للأحداث في جنين هي بمثابة اغتيال، واستهداف للحقيقة التي يخشى أن تصل للعالم خاصة وأن الزميلة ترتدي سترتها الصحفية خلال عملها.
وأكد التجمع الإعلامي الديمقراطي أن اقدام الاحتلال على هذا الفعل الإجرامي هو من أجل التغطية على جرائمه البشعة بحق أبناء شعبنا الفلسطيني، لا سيما منه الصحفيين بشكل خاص.
ودعا التجمع الإعلامي الديمقراطي المؤسسات الحقوقية والدولية إلى أخذ موقف جاد وصارم من أجل وقف هذا العدوان الإسرائيلي الواضح على الصحفيين الفلسطينيين، مطالبا بتطبيق القرار الدولي (2222) الذي ينص على توفير الحماية الدولية الكاملة للصحفيين.
ودعا التجمع الإعلامي الديمقراطي المؤسسات الفلسطينية والعربية والدولية وفي المقدمة منها الاتحاد الدولي للصحفيين إلى ضرورة التحرك العاجل لفضح جرائم الاحتلال، والعمل على محاسبته على عدوانه المستمر بحق الصحفيين.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى