اقتصادسلايدر

مجلس زيت الزيتون لـوطن: نطالب الرئيس بالإسراع بإقرار قانون المجالس الزراعية لتمكنيها من خدمة المزارعين

طالب مدير عام مجلس الزيت والزيتون الفلسطيني فياض فياض، الرئيس محمود عباس بالإسراع في إقرار قانون المجالس الزراعية، لأن ذلك سيعود بالنفع على المجالس والمزارعين.

وأوضح فياض أنه يوجد خمسة مجالس زراعية نباتية وخمسة أخرى حيوانية، تمثل 35% من أبناء شعبنا، أي مليون ونصف مزارع ومستفيد من القطاع الزراعي. مشيرا إلى أن 45% من الاراضي هي مزروعة.

وقال إن إقرار القانون سيؤدي إلى تنظيم عمل مجلس الزيت والزيتون الذي سيكون الحامي لقطاع الزيتون لدى الدوائر الرسمية وغير الرسمية وينظم عمله الداخلي بين المنتجين المزارعين والمصنعين أصحاب المعاصر وشركات التصنيع وقسم التسويق والمستهلكين، إضافة إلى تمكينه من القيام بحماية هذه الأرض من الاستيطان.

وبيّن أنه منذ عام 2011 حتى عام 2019 عقدنا ما يقارب الألف ورشة عمل بمشاركة عشرات آلاف المزارعين لمناقشة ودراسة مسودة قانون جديد للمجالس الزراعية، وبعدها استطعنا الوصول إلى مشروع قانون تم تقديمه لمجلس الوزراء الذي صادق عليه ونسبه للرئيس لإقراره.
وأشار إلى أنه لا يوجد أي مورد مالس للمجلس للقيام بمهامه المطلوبة، بسبب غياب القانون المنظم والذي يتيح بجباية رسوم العضوية من الأعضاء.

وأضاف: حتى هذه اللحظة ليس لنا اي مشاركات في المسابقات الدولية لزيت الزيتون بسبب أن القطاع غير منظم كالدول الأخرى، مضيفا احد أهدافنا فتح أفاق التسويق واثبات وجودنا في المحافل الدولية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى