دولي

بروكسل-ألمانيا-إطلاق المبادرة الأوروبية الفلسطينية لمناهضة العنصرية والاستيطان

عقدت المبادرة  الأوروبية الفلسطينية لمناهضة العنصرية والاستيطان اجتماعها في بروكسل بتاريخ ٢٠٢٢/٦/٨

افتتح  الاجتماع  السيد بيير قالند رئيس لجنة التنسيق الأوروبي المناهضة للاستيطان والتي انبثقت عن مؤتمر مقاومة الاستيطان الذي عقد في بروكسل بتاريخ ٢٠١٨/١١/٧ وتحدث عن  أهمية تفعيل اللجنة وتوسعها بحيث تستقطب شخصيات ومؤسسات أوروبية من مختلف دول الاتحاد الأوروبي والعمل على وضع برنامج  يأخذ بعين الاعتبار التنسيق والتشبيك مع مختلف المؤسسات الداعمة والمناصرة  لفلسطين واقترح تعديل اسم اللجنة بحيث تتناسب مع الدور المناط بها وبعد نقاش  تم اعتماد اسم اللجنة بحيث يصبح الاسم انطلاقا من لمؤسسات  خمسة محلية ودولية وأهمها  تقرير منظمة العفو الدولية الذي يصف إسرائيل بدولة فصل عنصري لذلك اعتمد الاسم  (المبادرة الأوروبية الفلسطينية لمناهضة العنصرية والاستيطان )، كما تم اقتراح عقد اجتماع مع المؤسسات الدولية في أوروبا لبحث إمكانية اتخاذ خطوات عملية حول الاستيطان والابرتهايد الإسرائيلي في الأراضي الفلسطينية.  اضافة الى ذلك  نوقش  إمكانية إسناد ودعم حملة المليون توقيع الأوروبية بحيث تشكل إداة  ضغط على البرلمان الأوروبي لاتخاذ موقف   تجاه الاستيطان الاسرائيلي ومقاطعة منتجات المستوطنات المتواجدة في الضفة الغربية .

و قدمت مداخلات من مختلف الأعضاء تناولت أهمية تفعيل المبادرة ووضع خطة عمل واقعية تأخذ بعين الاعتبار الاستناد إلى تقرير منظمة أمنستي وتقرير هيون رايتس وتش والمؤسسات الدولية الاخرى  حول الابرتهايد الاسرائيلي والاستيطان والعمل على محاكمة دولة الاحتلال والمستوطنين خاصة الذين يحملون جنسيات أوروبية من خلال المحاكم المحلية الاوروبية  ، كما تناول الأعضاء  أهمية التواصل مع  ودعم  حركة BDS، وتم اقتراح عقد اجتماع لكافة الأعضاء بتاريخ 8/9/2022 على نظام الزووم  لإقرار هيكلية المبادرة واختيار رئيس لها من الأعضاء.

 اللجنة التأسيسية للمبادرة تتكون من كل  من السيد بيير غالند وهو رئيس الجمعية البلجيكية الفلسطينية ورئيس منتدى الشمال والجنوب ورئيس المنظمة الدولية ضد التعذيب والرئيس السابق للجنة تنسيق  المؤسسات الأوروبية مع فلسطين، والسيد جان فيرمون أمين عام المنظمة الدولية للحقوقيين الديمقراطيين بلجيكا ، والسيد مارتن بريدرت المانيا  عضو تحالف لإنهاء الاحتلال الإسرائيلي،والسيد بن جمال  جمال من بريطانيا  ممثل اتحاد النقابات والمؤسسات الداعمة لفلسطين بالمملكة المتحدة_ ، والأخ الناشط الفلسطيني حمدان الضميري من بلجيكا ، ديتير كاتيرمان من ألمانيا عن مؤسسة كوبي ألمانيا بدل السيدة انيتا كروث، والسيدة ازمرندا ناجي  من سويسرا ، والسيد جورج رشماوي من المانيا ،الأخ محمود نواجعة مسئول العلاقات الدولية في حركة BDS . وعضوية المكتب الوطني للدفاع عن الأرض ومقاومة الاستيطان ، وممثل الصوت اليهودي من فرنسا السيد استانبول بيير  ،والسيد نبيل بوكيلي عضو البرلمان البلجيكي عن حزب العمال والذي تم إضافته إلى عضوية اللجنة.

بروكسل / بلجيكا

٢٠٢٢/٦/٢٣

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى