فلسطيني 48

بالفيديو| هدم منزل في حي شنير باللد

هدمت قوات الاحتلال صباح اليوم منزلًا مكون من طابقتين يعود لعائلة يوسف زبارقة في حي شنير بمدينة اللد بحجة البناء دون ترخيص.

وأكد أحد عبدالكريم زبارقة أحد أقارب العائلة وعضو البلدية في حديث للجرمق على أن قوات معززة من الشرطة الإسرائيلية ووحدات الهدم وجاءت لتنفيذ أمر الهدم على الرغم من أن المنزل يقع داخل الخارطة الهيكلية وتم تخطيطه عبر تقديم خرائطه للجنة المحلية التي بدورها قدمت الخرائط للجنة اللوائية وصودق عليها الشهر الماضي.

وتابع في حديث للجرمق أنه، “لا يوجد أي مبرر قانوني للهدم ولا أي عائق أمام التخطيط والبناء..والمخططون قاموا بتخطيط المنزل وأودعوا مخططاتها الشهر الماضي..ولكن المفاجأة حصلت صباح اليوم بحضور قوات كبيرة للهدم”.

وأضاف أن المنزل يسكنه 11 شخصًا، ومكون من طابقين ومقام منذ سنوات، حيث أجرت عليه العائلة ترميم السنة الماضية حين علمت أن هناك أفقًا بتخطيطه.

وقال زبارقة في تصريح صحفي  إن مئات العناصر جاءت لهدم المنزل صباح اليوم في الوقت الذي قتلت فيه سيدة بالأمس في اللد ولم تحرك الشرطة الإسرائيلية ساكنًا، مضيفًا، “هذا يدل على العنصرية تجاه العرب وتجاه التكاثر العربي والتخطيط العربي”.

ومن الجدير بذكره أن القوات الإسرائيلية هدمت الأسبوع الماضي جزءًا من منزل في اللد ومنزلًا في جلجولية ومدخلًا لأحد المحال التجارية في رهط، كما هدمت للمرة 204 على التوالي قرية العراقيب مسلوبة الاعتراف

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى