اسرائيلياتسلايدر

استمرار حصار غلاف غزة.. وشق طريق سرية لتهريب المستوطنين من كرم أبو سالم و”ناحل عوز”

كشفت قناة العبرية 12 عن عملية سرية ليلية قامت بها مؤسسة الاحتلال الأمنية تم خلالها شق طريق هروب غير معروفة من قبل، لنقل المستوطنين من مستوطنة كرم أبو سالم وناحل عوز، الذين يعيشون في ظل حصار منذ أربعة أياموبحسب القناة العبرية التي نشرت المعلومات، اليوم الجمعة 5 أغسطس 2022، فإن هذا الطريق غير مكشوف مقارنة بالشوارع الاعتيادية. وأجرى رئيس أركان جيش الاحتلال زيارة ميدانية إلى جنوب فلسطين المحتلة للمرة الثالثة على التوالي خلال 24 ساعة في ظل الحصار الذي تفرضه المقاومة الفلسطينية في قطاع غزة على مستوطنات غلاف غزة، في أعقاب إعلان سرايا القدس نفيرها العام رداً على عملية اعتقال القيادي في الحركة بسام السعدي من جنين.من جانبه، أكد رئيس وزراء الاحتلال في أعقاب اجتماع لتقييم الأوضاع: “نعمل على إعادة الهدوء لمستوطنات غلاف غزة بأسرع وقت ممكن”، فيما تقرر استمرار إغلاق مستوطنات غلاف غزة.وعبر مستوطنون في غلاف غزة عن خيبة أملهم من استمرار الإغلاق الأمني الذي تشهده مستوطناتهم منذ ثلاثة أيام.وأكد مستوطنون من الغلاف يعملون في الزراعة أن لديهم خيبة أمل من استمرار إغلاق المناطق القريبة من الحدود، إذ منعهم الجيش من الوصول للحقول خشية تعرضهم لنيران قناصة من القطاع، مطالبين بالحصول على تعويضات مالية.وقال أحد مستوطني كيبوتس “نتيف هعسرا” شمالي القطاع معقبًا على الأوضاع: “لقد حققوا النصر الذي بحثوا عنه وليسوا بحاجة لإطلاق النار. جميع مناطق الدفيئات مغلقة ويجب أن نفهم أن هذه ليست حاوية بإمكانك إغلاقها كلما رغبت فهذه نباتات يجب سقايتها والعناية بها، عدا عن أنها عقود مع شركات”.وتابع “هذه المرة الأولى في حياتي التي تراودني فيها نفسي بترك الغلاف برمته وربما إسرائيل عن بكرة أبيها”.بينما نُقل عن أحد سكان مستوطنة “سيدروت” قوله إنه محبط من الأوضاع على ضوء تهميشهم طيلة الوقت.وأضاف “كالمعتاد نحن مواطنون درجة ثانية، منذ 20 عامًا والحكومات الإسرائيلية تتعامل معنا باستهتار ، ولا تقوم بحل المسألة مع القطاع ولم يتغير شيئ اليوم”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى