فلسطيني

الديمقراطية ترحب بقرار القمة الإفريقية تعليق عضوية إسرائيل المراقبة في الاتحاد الإفريقي

رحبت الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين بقرار القمة الإفريقية تعليق العضوية المراقبة لإسرائيل في الاتحاد الإفريقي، مثمنة موقف الدول الأعضاء في الاتحاد الإفريقي التي صوتت مع قرار تعليق عضوية إسرائيل، ما يؤكد أن دولة الاحتلال منبوذة في المجتمع الدولي وخاصة من الدول التي عايشت آثار الاستعمار الإحلالي والفصل العنصري كالجزائر وجنوب أفريقيا.

ودعت الجبهة الدول والأحزاب الصديقة والمحبة للسلام والتضامن والتي تُعلي قرارات الشرعية والقوانين الدولية، وتناهض كل أشكال الاستعمار والاستيطان، إلى أن تحذو حذو الاتحاد الإفريقي في عزل إسرائيل دولياً الدولة القائمة بالاحتلال باعتبارها دولة مارقة وفوق القانون وتمارس جرائم عدوانية بحق الشعب الفلسطيني من التهويد والضم الزاحف، إلى الاعتقالات والاقتحامات اليومية وهدم منازل الفلسطينيين والتنكيل بالأسرى وفرض الحصار على قطاع غزة.

وطالبت الجبهة الدولة العربية المطبعة لفرملة خطواتها التطبيعية والعودة إلى «مبادرة السلام العربية» التي ترهن العلاقة مع إسرائيل بانسحابها من الأراضي الفلسطينية المحتلة بعدوان 4 حزيران 67 بعاصمتها القدس والانسحاب من الجولان السوري المحتل.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى