أخبار المقاطعة

دائرة المقاطعة في «الديمقراطية» تثمن توقيف صحيفة القبس كاتب يروج للتطبيع مع الاحتلال

بيروت ( الاتجاه الديمقراطي)

ثمنت دائرة المقاطعة في الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين توقيف صحيفة القبس الكويتية كاتب الرأي جاسم الجريد الذي روج للتطبيع مع دولة الإحتلال الإسرائيلية على حسابه الخاص على تويتر، وذلك بعد موجة غضب تصدرت مواقع التواصل الإجتماعي في الكويت.
وتشير دائرة المقاطعة في الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين أن الكاتب الذي جرى توقيفه عن العمل كان قد كتب أنه يتمنى إستقبال الصحفي الإسرائيلي “إيدي كوهين” في الكويت، على الرغم من معرفته بموقف صحيفة القبس الكويتية الراسخ والثابت تجاه القضية الفلسطينية، التي إختارت الشعب الفلسطيني شخصية العام 2021.
وتؤكد دائرة المقاطعة في الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين أن قرار التوقيف يأتي انسجاما مع المزاج الشعبي العام للشعب الكويتي الرافض للتطبيع، ومسيرة صحيفة القبس الكويتية التي ساندت على الدوام نضال الشعب الفلسطيني وكانت منبرا للعديد من المثقفين والمبدعين الفلسطينيين كالشهيد ناجي العلي، كما تأتي في سياق منع الترويج لجرائم دولة الإحتلال الإسرائيلية، من خلال الإدعاءات الكاذبة التي يطلقها الإحتلال الإسرائيلي، بدءا من سرقة الأراضي الفلسطينية، والتراث الفلسطيني، وعرض الرواية الصهيونية المزورة للوقائع والحقائق على حساب السردية الفلسطينية الصحيحة.
وتدعو دائرة المقاطعة في الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين الاعلام العربي المطبع والذي يحاول تلميع صورة الإجرام الإسرائيلي المتواصل بحق الشعب الفلسطيني إلى التراجع عن هذه الخطوات والامتثال لموقف صحيفة القبس الكويتية الرافضة لكل أنواع وأشكال محاولات التطبيع مع دولة الإحتلال الإسرائيلية، والتي طبقت القانون الكويتي الذي يعتبر أن “إسرائيل” دولة معادية، ويحظر على الأشخاص الطبيعيين عقد إتفاقيات أو صفقات مع أشخاص مقيمين في دولة الإحتلال الإسرائيلية أو يعملون لحسابها.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى