فلسطيني

الجبهة الديمقراطية تحيي الذكرى السابعة لرحيل المناضلة” نهاية محمد” بوضع اكاليل الزهور على ضريحها

المسار الاخباري: أحيت الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين ، الذكرى السابعة لرحيل المناضلة الكبيرة الرفيقة ” نهاية محمد” عضو المكتب السياسي للجبهة الديمقراطية، وعضو الامانة العامة للاتحاد العام للمرأة الفلسطينية ، وذلك من خلال قيام وفد من قيادة الجبهة والحركة النسائية الفلسطينية ، بالاضافة الى اسرة الرفيقة “نهاية” ، و وكذلك بمشاركة الرفيق رمزي رباح عضو اللجنة التنفيذة للمنظمة ،وصف واسع من اعضاء المكتب السياسي واللجنة المركزية والقيادة المركزية للجبهة ، حيث قاموا بوضع اكاليل الزهور على ضريحها .

والقت الرفيقة ماجده المصري عضو المكتب السياسي للجبة الديمقراطية ، كلمة مؤثرة جاء فيها ( ان روح الفقيده الرفيقة نهاية وقيمها ، والمبادئ التي غرستها فينا باقيه ابد الدهر ، وان الحركة النسائية والاتحاد العام للمرأة الفلسطينية ، مازال يذكر بافتخار المساهمات المتميزه للرفيقه نهاية ودورها في صياغة وثائق الاتحاد ومساهمتها الرائده في الحفاظ على وحدته .

كما جاء في كلمتها : ان الرفيقة نهايه ، كانت قائده ملهمة ومتزنه ووحدويه حتى النهاية ، وستبقى ملهمة لنا وسوف نتمثل في كل خطوة ومحطه سيرتها ومثلها وذكراها الخالده فينا ابدا .

وختتمت الرفيقة ماجدة كلمتها بالقول” سلاماً لروحك يارفيقة والتحية لذكراك ولاسرتك و التي لن تنساك ابداً .

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى