أهم الاخبار

رمزي رباح التقرير الأمريكي حول اغتيال شيرين أبو عاقلة تضليل للعدالة الدولية

 اعتبر رمزي رباح رئيس دائرة مناهضة الابرتهايد في منظمة التحرير الفلسطينية، وعضو المكتب السياسي للجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين ، أن التقرير الأمريكي حول اغتيال الشهيدة شرين ابوعاقلة هو استمرار لسياسة الإدارة الأمريكية المنحازة إلى دولة الابرتهايدالاسرائيلي وتضليل للعدالة الدولية، وأشار إلى أن أمريكا تسعى من خلال إشراك دولة الاحتلال في فحص المقذوف  الذي اغتال شيرين الى تشويه الحقيقة، ومنع محاسبة دولة الاحتلال الاسرائيلي أمام العدالة الدولية، بعكس كل التحقيقات التي قامت بها وكالات دولية بما فيها أمريكية محايدة ، والتي حمّلت الاحتلال وحده المسؤولية عن اغتيال الشهيدة شيرين.

واعتبر رباح أن قيام السلطة بتسليم  الجانب الامريكي المقذوف الذي اغتال الشهيدة شرين ابو عاقلة كان خطئا فادحا، خاصة ان التحقيق الفلسطيني اثبت بكل الأدلة الدامغة مسؤوليةدولة الابرتهايد الاسرائيلي عن عملية اغتيال ابو عاقلة، وطالب رباح في إجراء تحقيق دولي تشارك فيه الأمم المتحدة في كافة جرائم الاحتلال لتوثيق الجرائم المروعة التي يرتكبها .

وأكد رباح أن الابرتهايد الاسرائيلي الممنهج ضد الشعب والأرض الفلسطينية ، يندرج ضمن جرائم الحرب وجرائم ضد الإنسانية، وهذا يتطلب عزل ومحاسبة دولة الاحتلال ، كما يستدعي تكثيف الجهود الفلسطينية والعربية والدولية لتحقيق العدالة وعزل ومعاقبة دولة الاحتلال.

.وأعلن رباح ان دائرة مناهضة الابرتهايد الاسرائيلي ، بصدد تنظيم حملة دولية ضد الابرتهايد الاسرائيلي بهدف التوصل و إيجاد آليات للملاحقة والمساءلة لدولة الابرتهايد ، مستندين إلى تقارير المنظمات الدولية والى الجرائم اليومية التي يمارسها الاحتلال ضد شعبنا ، والمتمثلةبالإعدامات الميدانية والاستيطان ومصادرة الأراضي والتهجير وسرقة الموارد الفلسطينية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى