أهم الاخبار

الديمقراطية تنعى شهيد لقمة العيش الشاب أحمد عياد

■نعت الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين، إلى جماهير شعبنا الفلسطيني وطبقته العاملة، الشهيد الشاب أحمد
حرب عياد شهيد لقمة العيش الذي استشهد جراء اعتداء قوات االحتالل اإلسرائيلي بالضرب الُمبرح والتنكيل به
أثناء توجهه للعمل بمناطق الـ٤٨ قرب الجدار بطولكرم شمال الضفة الفلسطينية.
وتقدمت الجبهة بأحر التعازي والمواساة من عائلة الشهيد عياد، وتدعو جماهير شعبنا إلى المشاركة الواسعة في
تشييع جثمان شهيد لقمة العيش.
وأكدت الجبهة أن هذه الجريمة النكراء تضاف إلى سجل جرائم االحتالل ومستوطنيه وارهاب الدولة المنظم الذي
تمارسه حكومة االحتالل بحق أبناء شعبنا.
وقالت الجبهة »يخطئ االحتالل إن ظن أن سياسة القتل واالعدام الميداني واالعتقاالت العشوائية ستردع شعبنا
ومقاومته عن الرد على الجرائم المتواصلة ومواصلة نضاله وتضحياته«.
وختمت الجبهة بيانها مضيفًة »ما كان إلسرائيل الدولة القائمة باالحتالل بارتكاب جرائم بحق شعبنا الفلسطيني
وأرضه وقدسه لوال سياسة اإلفالت من العقاب والحماية التي توفرها الواليات المتحدة األميركية، والصمت
الدولي وازدواجية المعايير الدولية« ■

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى