أسرى

“هيئة الأسرى”: إصابات بفيروس كورونا في صفوف أسرى سجن عسقلان

 حذر رئيس هيئة شؤون الأسرى والمحررين اللواء قدري أبو بكر، ظهر اليوم الخميس، من كارثة حقيقية قد تطال الأسرى في سجن عسقلان، بعد ظهور عدد من الإصابات بفيروس كورونا.


وقال اللواء أبو بكر في تصريح صحفي له، هناك اصابتان بفيروس كورونا في السجن حتى هذه اللحظة، وظهرت أعراض على مجموعة من الأسرى، وتم اغلاق غرف بالكامل، حاليًا يجري أخذ عينات لإجراء الفحوصات.


وأضاف أبو بكر: يكمن القلق والخطورة في أن سجن عسقلان يحتجز فيه عدد من الأسرى المرضى من الحالات المزمنة والصعبة، كالأسير محمد براش ووليد دقة وموفق العروق وموسى صفوان، وأن وصول الفيروس لهم يعني خطورة حقيقة تهدد حياتهم.


يذكر أن الأسرى في سجن عسقلان يحتجزون في قسم (3)، وهو القسم الوحيد في السجن، وعددهم 32 أسيرًا.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى