فلسطيني

صالح ناصر يدعو لحراك جماهيري واسع احتجاجاً على سياسة واشنطن المعادية لشعبنا

غزة
دعا عضو المكتب السياسي للجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين ورئيس اللجنة السياسية في المجلس الوطني الفلسطيني صالح ناصر، إلى حراك جماهيري واسع احتجاجاً على السياسة والمواقف الأميركية المعادية لحقوقنا الوطنية، وتعبيراً عن رفض شعبنا للسياسة الأميركية المنحازة لدولة الاحتلال الإسرائيلي.
وأوضح ناصر أن إدارة بايدن لم تنفذ أياً من وعودها للسلطة الفلسطينية وتواصل انحيازها الكامل لدولة الاحتلال ودعم جرائمها ضد أبناء شعبنا.
ودعا ناصر القيادة الفلسطينية لعدم التعويل على الوعود الأميركية وزيارة الرئيس الأميركي جو بايدن الهادفة لدمج دولة الاحتلال في المنطقة وتوسيع دائرة التطبيع، ومغادرة سياسة المراوحة في المكان في ظل الهجمة الإسرائيلية الغير مسبوقة على شعبنا وأرضه وحقوقه، والتوجه لتطبيق قرارات المجلسين الوطني والمركزي، وتعزيز وحدة وصمود شعبنا الفلسطيني.■

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى