أسرى

ثلاثة أسرى مقدسيين يدخلون عامهم الـ20 في الأسر

دخل ثلاثة أسرى مقدسيين من أصحاب المحكوميات العالية، اليوم السبت، عامهم العشرين في سجون الاحتلال.

وكان ثلاثتهم قد اعتُقلوا بتاريخ 16/تموز/2003، وأُدينوا بـ “الضلوع في أعمال المقاومة”.

والأسرى هم؛ الأسير إياد أحمد وليد مهلوس (45 عاماً)، متزوج وأب لأربعة أطفال، ويقضي حكماً بالسجن مدى الحياة (مؤبد+ 20 عاماً)، وكان يعمل في سلك الشرطة الفلسطينية.

والأسير علي فهمي إبراهيم دعنا (44 عاماً)، يقضي حكماً بالسجن لمدة 20 عاماً، متزوج وأب لفتاة، وهو مصنف ضمن قائمة الأسرى المرضى، حيثُ يعاني من عدّة أمراض أبرزها في الجهاز الهضمي.

وأخيراً، الأسير باسم محمد عبد الرحمن جابر (47  عاماً)، متزوج و أب لفتاة، و يقضي حكماً بالسجن لمدة 25 عاماً، ويعاني من مشاكل صحية في الكلى والأسنان.

. . .

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى