أخبار المقاطعةأهم الاخبار

دائرة المقاطعة في الديمقراطية ترحب بإستطلاع الرأي حول «التطبيع العربي – الإسرائيلي» الذي أجرته معاهد الأبحاث الأميركية

رحّبت دائرة المقاطعة في الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين بالتقارير الصادرة عن معاهد الأبحاث والدراسات الأميركية فيما يتعلق بإستطلاع الرأي حول «التطبيع العربي- الإسرائيلي وإتفاقيات إبراهام»، الذي أكد على أن نسبة مؤيدي التطبيع وإتفاقيات إبراهام انخفضت بشكل كبير وتحديدًا في دول الخليج. 
وتشير دائرة المقاطعة في الجبهة أنه وبحسب إستطلاع الرأي، 60% من الشعب السعودي ، يرى أن إتفاقيات التطبيع بين السعودية ودولة الإحتلال الإسرائيلية ضررها أكثر من نفعها، وانخفضت كذلك نسبة المؤيدين في الإمارات، البحرين وقطر من 44% إلى 19%، وأما في لبنان، فإن نسبة المعارضين للتطبيع 93%، الكويت 88%.
وتعتبر دائرة المقاطعة في الجبهة أن هذا الإستطلاع يعكس طبيعة الشعوب العربية الحرة الرافضة للاعتراف بدولة الإحتلال الإسرائيلية، والتي مازالت مؤيدة للحقوق الوطنية الفلسطينية لاسيما حق العودة، وقيام الدولة الفلسطينية المستقلة بعاصمتها القدس تنفيذا لقرارات الشرعية الدولية.
وتؤكد دائرة المقاطعة في الجبهة الديمقراطية أن هذا الإستطلاع له مدلول معنوي، بحيث جاء بعد زيارة رئيس الولايات المتحدة الأميركية إلى منطقة الشرق الأوسط، الذي دعا خلالها للتطبيع السعودي – الإسرائيلي.■

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى