اسرائيليات

مسؤول إسرائيلي يحذر: الحرب القادمة ستندلع على الجبهة الداخلية ولسنا جاهزين لها

قال مسؤول كبير سابق في جهاز “الشاباك” الإسرائيلي، إن الحرب المقبلة ستندلع في الجبهة الداخلية والاحتلال الإسرائيلي غير جاهز لها.

وأضاف في تعقيب له على تقرير حول المواجهات التي شهدتها مدن الداخل الفلسطيني المحتل والتي تزامنت مع قصف إسرائيلي لقطاع غزة، أن حماس دكت خلال 11 يوما المستوطنات والمناطق المحتلة بالصواريخ.

ووفقا لما نشرت صحيفة “معاريف” العبرية، فإن “حدة الانفجار الداخلي كانت مفاجئة بالفعل ولم يقدم الشاباك تحذيرًا مسبقًا بشأنها”، وبحسب المسؤول الإسرائيلي؛ “كان يجدر بالدولة أن تقدم تقريرا عنوانه  الفشل الإسرائيلي على كافة الأصعدة”. 

وأردف: اكتشفنا أن خط التماس بين الأمور القومية والإجرامية رفيع جدا في الداخل المحتل، وهناك من يهربون فلسطينيين ينوون تنفيذ عمليات مقاومة بالإضافة إلى تهريب الأسلحة، عبر نفس المنصة التي يتم من خلالها تهريب المخدرات والعمال بدون تصاريح من خلال منافذ وثغرات أمنية.

ويرى المسؤول السابق، أنه “بالتأكيد ستكون لدينا حرب أخرى، وفي الحرب المقبلة ستتركز الأحداث في الساحة الداخلية التي ستكون مشتعلة وقد ترقى قوتها إلى مستويات غير مسبوقة، ونحن غير مستعدين لذلك”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى