أسرىأهم الاخبار

أول تعليق من الجهاد الإسلامي على تقديم الاحتلال لائحة اتهام للأسير السعدي

أكد المتحدث باسم حركة الجهاد الإسلامي طارق سلمي، اليوم الخميس أن تقديم الاحتلال لائحة اتهام للأسير القائد بسام السعدي هو محاولة لكسب الوقت فقط.

وقال سلمي في تصريح خاص لـ”دنيا الوطن”: إن “ما يقوم به الاحتلال من تلكؤ في ملف القيادي بسام السعدي والأسير خليل عواودة هو محاولة إسرائيلية لكسب الوقت فقط”.

وأضاف: “نحن في حركة الجهاد الإسلامي لا نزال ملتزمين بمواقفنا ومتمسكين بمطالبنا وننتظر رداً من الجانب المصري والأمم المتحدة”.

وكانت إذاعة جيش الاحتلال، أعلنت اليوم الخميس، أنه “تم تقديم لائحة اتهام ضد القيادي في حركة الجهاد الإسلامي في جنين بسام السعدي، بتهمة الانتماء إلى تنظيم “إرهابي””. وفق وصفها.

وتابعت: “بالإضافة إلى تقديم الخدمات له، وكذلك التحريض على “الإرهاب” ودعمه”. وفق قولها

وأفاد مكتب إعلام الأسرى، بأن الاحتلال مدد اعتقال القيادي بسام السعدي ليوم الأحد المقبل، لاستكمال إجراءات القضائية.

وكانت محكمة الاحتلال العسكرية في (عوفر)، قد جددت مطلع الأسبوع، تمديد اعتقال القيادي في حركة الجهاد الإسلامي، بسام السعدي، لخمسة أيام إضافية.

وأعلنت النيابة العسكرية الإسرائيلية أنها تعتزم تقديم لائحة اتهام بحقه، وذلك علما بأن اسم السعدي كان قد ورد ضمن تفاهمات وقف إطلاق النار في غزة، الذي تم التوصل إليها بوساطة مصرية بين إسرائيل وحركة الجهاد الإسلامي.

ومطلع آب/ أغسطس الجاري، اعتقل جيش الاحتلال الإسرائيلي، السعدي (61 عاما)، خلال عملية اقتحام واسعة نفذها في مخيم جنين، شمالي الضفة الغربية المحتلة، أسفرت حينها عن استشهاد الفتى ضرار الكفريني (17 عاما) وأصيب آخرون.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى