أهم الاخباراقتصاد

رفضا لتحويل رواتبهم عبر البنوك- العمال يمتنعون عن العمل في الداخل

 احتج آلاف العمال فجر اليوم الأحد، على حواجز الاحتلال بالضفة مجددا رفضا لقرار السلطة واسرائيل بتحويل رواتبهم عبر البنوك الفلسطينية.
وحالة من التوتر والقلق لا يزال العامل الفلسطيني يعيشها بعد إعلان القرار.

وعبّر العمال عن رفضهم للقرار الذي يعتبرونه مقدمة لاقتطاع أجزاء من رواتبهم من قبل السلطة، مشيرين أن سلطات الاحتلال تقتطع هي الأخرى أجزاء من رواتبهم.
وأثار القرار حفيظة العمال معتصمين بالآلاف الأحد الماضي وأعلنوا إضرابا شاملا تحت عنوان “إضراب الكرامة” و”العامل خط أسود” كخطوة أولى عند المعابر الممتدة من شمال الضفة الغربية لجنوبها، وأكدوا أن التصعيد قادم ما لم تحل الأزمة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى