اسرائيليات

موقع عبري: ضغوط أميركية على “إسرائيل” لفتح “جسر اللنبي” على مدار الساعة

موقع عبري: ضغوط أميركية على “إسرائيل” لفتح “جسر اللنبي” على مدار الساعة

وطن:  ذكر موقع “واللا” العبري، اليوم الاثنين، أن الإدارة الأميركية تضغط على دولة الاحتلال الاسرائيلي من أجل فتح معبر جسر اللنبي/ الملك حسين، أمام الفلسطينيين على مدار الساعة طوال أيام الأسبوع اعتبارًا من نهاية الشهر المقبل.

وبحسب الموقع، فإن الإدارة الأميركية تريد من “تل أبيب: الالتزام بالوعد الذي نقلته إلى الرئيس الأميركي جو بايدن خلال زيارته الأخيرة إلى المنطقة، لتسهيل حركة الفلسطينيين من وإلى الضفة الغربية.

وكان بايدن أعلن في مؤتمر صحفي عن أن “إسرائيل” وافقت على فتح الجسر مع نهاية الشهر المقبل، إلا أن مصادر سياسية لدولة الاحتلال الاسرائيلي تقول إن الحكومة في “تل أبيب” لم تلتزم بأي تاريخ نهائي.

وكان السفير الأميركي توم نيدس قد زار الجسر، وطلب من المسؤولين “الإسرائيليين” الجهوزية من أجل فتحه نهاية الشهر المقبل، إلا أن الرد كان سلبيًا، ما دفعه إلى جانب شخصيات أخرى من السفارة الأميركية في القدس للاتصال بوزيرة النقال ميراف ميخائيلي وطلبوا منها الالتزام بالوعد الذي قدم للرئيس بايدن، والتي بدورها ردت أنهم سيحاولون ذلك لكن لا يوجد أي موعد محدد لذلك، ما دفع السفير إلى رفع القضية للإدارة في واشنطن، وبحث ذلك مستشار الأمن القومي جيك سوليفان مع وزير الجيش الاحتلال الإسرائيلي بيني غانتس خلال اجتماعهم الأخير يوم الجمعة الماضي.

ووفقًا للموقع، فإن ذلك أدى إلى خلافات بين وزارة النقل ووزاة الجيش في حكومة الاحتلال الإسرائيلي، وتبادل للاتهامات بالتسبب بالإحراج للآخر أمام الإدارة الأميركية، وتبين أنه لا يوجد أي قرار واضح داخليًا بشأن فتح الجسر على مدار الوقت

المصدر : جريدة القدس

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى