تربية وتعليمدوليسلايدر

أكثر من ٢٠٠ تربوي وناشط مجتمع مدني يناقشون استراتيجيات العمل على تحقيق التعليم التحويلي في المنطقة العربية

نظمت الحملة العربية للتعليم للجميع ACEA وشركائها اللقاء الإقليمي الافتراضي حول (التعليم التحويلي في
المنطقة العربية) والذي عقد تحت شعار (نحو إعادة تعريف التعليم ليصبح تعليمًا من أجل التفكير والفهم) وذلك
يوم الاثنين الماضي الموافق 5 أيلول 2022، وذلك بمشاركة دولية واسعة، وبحضور الائتلافات التربوية
العربية في كل من: مصر، السودان، الصومال، اليمن، تونس، فلسطين، الأردن، المغرب، موريتانيا، لبنان،
العراق. حيث سعى هذا اللقاء إلى تعزيز الحوار الإقليمي والوطني في المنطقة العربية حول مفهوم (التعليم
التحويلي) بأبعاده الخمسة من أجل تقييم الجهود المبذولة لاسترداد خسائر التعلم المرتبطة بوباء كوفيد-19،
وإعادة النظر في واقع الأنظمة التعليمية الحالية وقدرتها على تحقيق الهدف الرابع للتعليم من أهداف التنمية
المستدامة.
ويأتي هذا اللقاء في سياق حراك عربي تربوي يسبق عقد القمة العالمية حول التعليم التحويلي والتي ستعقد في
مدينة نيويورك خلال الفترة الواقعة ما بين 16-19 أيلول، وكتتويج لنتائج عملية المشاورات الإقليمية التي
أجرتها الحملة خلال شهر أب من هذا العام، و كاستجابة من الحملة العربية للتعليم للجميع للمبادرة العالمية التي
أطلقتها اليونسكو والجهات الدولية المختلفة حول تعميق النقاش العالمي حول (التعليم التحويلي) كمفهوم جديد
ضمن جهود تحقيق الهدف الرابع للتعليم، وجزء من مساهمة الحملة وشركائها في الائتلافات التربوي العربية
في تعزيز قدرة هذه المبادرة العالمية الطموحة للوصول للقواعد الشعبية التربوية في المنطقة العربية وإشراكها
في عملية رسم مستقبل التعليم.
وقد تم افتتاح اللقاء بكلمات ترحيبية لكل من الدكتور زاهي عازار رئيس الحملة والسيد رفعت الصباح سكرتير
عام الحملة، أكدوا خلالها موقف الحملة من الجهود الرامية لتعزيز هذا المفهوم وسلسلة الخطوات التي ستقوم
فيها الحملة مستقبلا في هذا الاتجاه، كما تم تقديم خلال اللقاء تقديم مجموعة من المداخلات من قبل الشركاء
الدوليين للحملة وهم: السيد جرانت كاسوانجيت منسق الحملة العالمية للتعليم GCE، والدكتور عبد السلام
الجوفي مستشار مكتب التربية العربي لدول الخليج، السيدة سولانج أكبو المنسق الإقليمي لحملة شبكة إفريقيا
للتعليم للجميع، والسيدة بياتي أوجارد من صندوق المساعدة الدولي للطلاب والأكاديميين النرويجيين (SAIH)،
والسيد ديفيد آرتشر من منظمة أكشن ايد، السيدة نيلسي ليزارازو من حملة أمريكا اللاتينية من أجل الحق في
التعليم (CLADE)، السيدة هيلين دابو الأمين العام لرابطة آسيا وجنوب المحيط الهادئ للتعليم الأساسي وتعليم
الكبار، والسيدة سولانج أكبو المنسق الإقليمي لحملة شبكة إفريقيا للتعليم للجميع (ANCEFA)، والسيد لارس
أوشولت مدير البرنامج العالمي في أوكسفام IBIS، والسيدة بياتي أوجارد من حملة أوروبا وأمريكا الشمالية
للتعليم، السيد دينيس سينولو من منظمة التعليم الدولي
وقد تم خلال اللقاء الإقليمي مناقشة مفهوم التعليم التحويلي المرتبط بجهود تحقيق الهدف الرابع للتعليم وبالتحديد
الغاية رقم (4.7) والتي تنص على (ضمان أن يكتسب جميع الدارسين المعارف والمهارات اللازمة لدعم
التنمية المستدامة، وذلك بجملة من السُبُل من بينها التعليم لتحقيق التنمية المستدامة واتّباع أساليب العيش
المستدامة، وحقوق الإنسان، والمساواة بين الجنسين، والترويج لثقافة السلام ونبذ العنف والمواطنة العالمية
وتقدير التنوع الثقافي وتقدير مساهمة الثقافة في التنمية المستدامة، بحلول عام 2030.
وتركزت النقاشات في تحديد القضايا والمشكلات المرتبطة بالأبعاد الخمسة لمفهوم التعليم التحويلي، ووضع
مقترحات عملية لكيفية إعادة التفكير بجهود تحقيق الهدف الرابع للتعليم في المنطقة العربية برؤية وأدوات
وتدخلات مختلفة تواكب ما حدث في العالم من تطورات خاصة بعد جائحة كوفيد-19. واثناء اللقاء تم تنظيم
جلسات موازية حوارية تم خلالها الوصول: لمجموعة من التوجهات والمقترحات للمساهمة في معالجة المشاكل
والتحديات التي تواجه التعليم وفق سلم أولويات واحتياجات المتعلم في المنطقة العربية. بالإضافة لمحاولة
التوافق لتحقيق فهم مشترك تجاه القضايا المستجدة على التعليم في المنطقة العربية بالاستناد على تشخيص دقيق
يعتمد على الأبعاد الخمسة لمفهوم التعليم التحويلي. كما تم خلال النقاشات داخل اللقاء وضع مقترحات عملية
لكيفية التقدم نحو تحقيق الهدف الرابع للتعليم، ورصد التحديات والحواجز الجديدة التي تعيق تحقيق هذا الهدف
في المنطقة العربية.
ومن المتوقع بعد اللقاء الإقليمي أن تخرج الحملة العربية للتعليم للجميع بورقة موقف تعكس توجهات ورأي
الحملة العربية للتعليم وشركائها في مفهوم التعليم التحويلي ومسارته الخمسة، وايصالها للجهات القائمة على قمة
التعليم التحويلي (Transforming Education Summit) التي ستعقد في مدينة نيويورك من 16-19
سبتمبر 2022.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى