فلسطيني 48

إضراب.. مواطنون بالداخل يتظاهرون تنديدا بجرائم القتل

الناصرة – شارك أهالي دبورية بأراضي الـ48، مساء السبت، في تظاهرة منددة بجرائم القتل وتقاعس الشرطة، في أعقاب مقتل الشاب يوسف حلمي يوسف بإطلاق نار بالبلدة.
وانطلقت التظاهرة الاحتجاجية من ساحة المجلس المحلي وصولا إلى بيت عزاء ضحية جريمة القتل الشاب يوسف.
كما أعلن في دبورية، عن يوم حداد وإضراب شامل يشمل جميع المرافق باستثناء المدارس والمؤسسات الطبية والصحية والمخابز والصيدليات يوم غد الأحد.
ودعا بيان صادر عن أهالي البلدة، إلى تشكيل لجنة شعبية لمتابعة انعكاسات الجريمة والعنف في البلدة.

وفي المزرعة، من المقرر أن تنظم مظاهرة احتجاجية مساء غد، استنكارا لمقتل الشاب زين كايد عوض إثر تعرضه لإطلاق نار، الليلة الماضية، واحتجاجا على جرائم القتل والعنف المنتشرة والمتصاعدة في المجتمع العربي.
ويشهد المجتمع العربي تصاعدا خطيرا في أحداث العنف وجرائم القتل، في الوقت الذي تتقاعس فيه الشرطة عن القيام بدورها في كبح جماح هذه الظاهرة التي باتت تهدد مجتمعا بأكمله.
وارتفعت حصيلة ضحايا جرائم القتل في البلدات الفلسطينية، منذ مطلع العام ولغاية الآن، إلى 74 قتيلا بينهم 9 نساء.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى