أهم الاخبار

سيتم التركيز على القدس /عشية الأعياد.. جيش الاحتلال يرفع حالة التأهب إلى القصوى

قالت صحيفة “يسرائيل هيوم” العبرية، صباح اليوم السبت، إنه في “أعقاب الأحداث الأمنية الأخيرة، بدأت الشرطة الإسرائيلية برفع حالة التأهب في جميع أنحاء إسرائيل بمناسبة الأعياد اليهودية“.

وأضافت الصحيفة، أنه “سيتم رفع حالة التأهب تدريجياً حتى بداية الأعياد، وستستمر حتى نهاية الأعياد، لمنع حدوث نشاطات معادية، كما ستعمل الشرطة على منع الاحتكاكات خلال الأعياد بين السكان اليهود والعرب”.

وأوضحت أنه “سيتم نشر الآلاف من عناصر الشرطة وحرس الحدود والمتطوعين في الأماكن الحساسة وسيتم عشية العيد تعزيز القوات وستجرى الدوريات بالقرب من المعابد اليهودية وأماكن الصلاة المركزية والحدائق وأماكن الترفيه”.

وأشارت الصحيفة إلى أنه “في مجال الأنشطة الأمنية، سيتم التركيز على القدس وخط التماس والضفة الغربية لمنع دخول فلسطينيين لا يحملون تأشيرات دخول، والذين قد ينفذون عمليات داخل إسرائيل، ولمنع ظاهرة دخول من لا يحملون تأشيرات دخول، تم زيادة نشاط قوات حرس الحدود والشرطة”.

وأكدت أنه “سيتم العمل بصرامة ضد الإسرائيليين الذين ينقلون ويشغلون فلسطينيين لا يحملون تأشيرات دخول، بما في ذلك مطالبة المحاكم بفرض عقوبات شديدة عليهم، وزيادة المعلومات الاستخباراتية من الشبكات الاجتماعية، وزيادة نشاطات البحث عن الأسلحة المشروعة، وإحباط تهريب الأسلحة عبر الحدود”.

وقالت الصحيفة، إنه “في مدينة القدس ستعمل الشرطة الإسرائيلية بقوات متزايدة للسماح بحرية العبادة، خلال صلاة الجمعة للمسلمين في الحرم القدسي وأثناء صلاة اليهود عند حائظ البراق”.

ولفتت إلى أن “الشرطة الإسرائيلية ستعمل على منع الاحتكاك بين سكان القدس الشرقية وسكان غرب المدينة، مع التركيز على يوم الغفران، وستعمل الشرطة بنفس الشكل في المدن المختلطة، وذلك لمنع الاحتكاك بين السكان اليهود والعرب”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى