اسرائيليات

تهديدات نصر الله تضع الاحتلال في حالة تأهب أمني

قال موقع “والا” العبري إنه بعد تهديدات الأمين العام لحزب الله حسن نصر الله الأخيرة باستهداف منصة “كاريش” بالصواريخ، أرسلت “إسرائيل” بالفعل رسائل تأهب عملياتي واستعداد لأي سيناريو.

وحذر وزير إسرائيلي سابق، اليوم الأحد، من عدم أخذ تهديدات الأمين العام لحزب الله اللبناني، حسن نصر الله، بشأن حقل “كاريش” بجدية.وأجرت إذاعة جيش الاحتلال الإسرائيلي، ظهر اليوم الأحد، اتصالا هاتفيا مع يوآف غلانت، وزير البناء والإسكان الإسرائيلي السابق عضو الكنيست الحالي، شدد من خلالها على ضرورة أخذ تهديدات حسن نصر الله بشأن حقل “كاريش” للغاز الطبيعي في البحر المتوسط بجدية.

وطالب عضو الكنيست الحالي عن حزب “الليكود” المعارض، بضرورة الاستعداد لأي هجمات محتملة من حزب الله اللبناني على حقل كاريش.

وكان الأمين العام لحزب الله اللبناني قد صرح أمس السبت بأن استخراج الاحتلال للغاز من حقل كاريش قبل حصول لبنان على حقوقه خط أحمر، “ولذا فإن أعيننا كلها على كاريش، وصواريخنا كذلك”.

وأضاف نصر الله في خطابه في ختام مسيرة ذكرى أربعينية الإمام الحسين (ع) في بعلبك: “لا يمكن أن نسمح باستخراج النفط والغاز من حقل كاريش قبل أن يحصل لبنان على مطالبه المحقة.

. المسؤولون الصهاينة قالوا بأن الاستخراج من كاريش سيحصل في أيلول، ولكنهم أجلوا، المهم أن لا يحصل استخراج من حقل كاريش قبل حصول لبنان على مطالبه المحقّة”.وأكد “كل تهديدات العدو لا تؤثر فينا ولا تهز شعرة من لحيتنا.. نعطي الفرصة للمفاوضات، لكن أعيننا وصواريخنا على كاريش”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى