فلسطيني

دعوات واسعة للحشد والرباط في الأقصى للتصدي لاقتحامات المستوطنين

دعا نشطاء فلسطينيون، عشائر فلسطين كافة والقدس، لحشد أبنائها للرباط في المسجد الأقصى وحمايته من اقتحامات المستوطنين.

وطالب النشطاء، العشائر بالعمل على تسيير حافلات من أنحاء فلسطين لنقل المصلين إلى المسجد الأقصى في الـ26 و27 من أيلول الجاري.

وتأتي هذه الخطوة ردا على دعوات أطلقتها الجمعيات الاستيطانية بتسيير حافلات لنقل جمهورها للمشاركة في اقتحام واسع للمسجد الأقصى خلال “رأس السنة العبرية”.من جانبها، وجهت هيئات مقدسية نداءً عاجلاً لكافة الفلسطينيين بضرورة الرباط في المسجد الأقصى والتصدي لطوفان الاقتحامات من المستوطنين.

وتواصل جماعات “الهيكل” المزعوم المتطرفة مساعيها الحثيثة في تهويد المسجد الأقصى المبارك، والمضي في سبيل التقسيم الزماني والمكاني وصولا لهدم الأقصى وإقامة الهيكل.

وبدأت منظمات الهيكل المزعوم حشد أنصارها لاقتحام الأقصى، حيث ستشهد الفترة القادمة موجة عاتية من العدوان الاستيطاني على المسجد الأقصى من اقتحامات ونفخ في البوق، والرقص واستباحة المسجد؛ سعيا لتهويده بشكل كامل وفرض واقع جديد فيه.وكانت جماعات الهيكل قدمت التماسا لمحكمة الاحتلال العليا للمطالبة بالسماح لها بالنفخ في البوق في الأقصى برأس السنة العبرية.

وتحاول الجماعات إدخال قرابين العرش النباتية إليه، وتزعم أنه لا يوجد شيء اسمه الوضع القائم، كما تحاول إدخال أدوات الصلاة المقدسة بما يشمل رداء الصلاة ولفائف الصلاة السوداء وكتاب الأدعية التوراتية. ورصد مركز المعلومات الفلسطيني -معطى- (3940) انتهاكاً إسرائيليا في مدينة القدس، منذ بداية العام الجاري وحتى نهاية شهر آب/ أغسطس الماضي

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى