أهم الاخبار

رمزي رباح في عزاء شهداء جنين > ماذا تنتظر القيادة الرسمية حتى تطبق قرارات المجالس الوطنية والمركزية وعلى رأسها وقف التنسيق الأمني مع دولة الاحتلال؟

قام أمس وفد كبير من الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين ، يرأسه رمزي رباح عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية وعضو المكتب السياسي للجبهة الديمقراطية ، وعدد من أعضاء المكتب السياسي واللجنة المركزية وصف واسع من قيادات وكادر الجبهة في محافظة جنين ، بزيارة بيت عزاء شهداء جنين الاربعة الذين ارتقوا اول امس بفعل جريمة الاحتلال البشعة اثناء اقتحامه لمخيم جنين. وبحضور آلاف المعزّين من قوى واهالي ووفود من محافظة جنين والحافظات الاخرى ألق رمزي رباح كلمة ، توجه في بدايتها بتحية التقدير والاجلال الى محافظة جنين البطلة والى مخيم جنين الذي اصبح مصطلحا في تاريخ كفاح شعبنا الفلسطيني ومقاومته ” .وجاء في كلمته ايضا “ان هذه الكوكبة من الشهداء هي التي تعبّد طريقنا نحو النصر والحرية والاستقلال وعودة اللاجئين الفلسطينيين ، وليس غريبا على مخيم جنين ان يكون رأس حربة في مواجهة الاحتلال وكسر شوكته وتدفيعه ثمن جرائمه التي يرتكبها امام أنظار العالم الصامت ” . وأضاف : (ونحن نودع هذه الكوكبة فاننا نقول أن الوفاء لدمائهم الطاهرة ولتضحياتهم العظيمة ، لن تكون الا بمواصلة الدرب الذي اختطوه لشعبنا ومقاومتنا ولقيا تنا السياسية ، لان هؤلاء المقاومين الشهداء كانو يقولون ويصرخون ماذا ننتظر أمام جرائم الاحتلال اليومية بحق شعبنا وسرقة الارض الفلسطينية وتهويد مقداستنا الفلسطينية ؟ ولذلك فان الكلمة التي يجب ان تقال في هذا المقام المهيب ، ان القيادة الرسمية الفلسطينية مطلوب ان تعلن ردا فوريا بالاعلان عن وقف التنسيق الامني وسحب الاعتراف بدولة الاحتلال ، واننا شعب موحد ولن نسمح بعد اليوم بالاستفراد بجنين ومخيمها الباسل ولا في نابلس أو أي منطقة ، وان المقاومة الشعبية يجب ان تندلع في كل المناطق ، كما يجب أن نعلن اننا ذاهبون الى انهاء الانقسام الكارثي الذي انهك شعبنا وعلينا ان نغتنم الفرصة الثمينة التي تتيحها حوارات الجزائر في الايام المقبلة ، والتوحّد حول الثوابت الوطنية وحول حق مقاومة الاحتلال بكل السبل والاشكال المتاحة) . واضاف رمزي في كلمته ” أن الوفاء لدماء الشهداء يتطلب تشكيل القيادة الوطنية الموحدة التي تتوحد فيها كل الطاقات والامكانيات حتى نحمي كل المقاومين وحتى نوفر الغطاء السياسي للمقاومة “.

وفي النهاية قدم رمزي التعازي باسم الامين العام للجبهة نايف حواتمة وعموم منظمات الجبهة الديمقراطية لشهداء جنين القسام.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى