أهم الاخباردولي

مسؤول في أونروا: مستوى العنف في الضفة الغربية هو الأعلى منذ أعوام

 اعتبر مدير شؤون وكالة الأمم المتحدة لغوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (أونروا) في الضفة الغربية آدم بولوكوس، أن مستوى العنف في مخيم جنين للاجئين الفلسطينيين والضفة الغربية هو الأعلى منذ أعوام.


جاء ذلك خلال زيارة قام بها للمخيم والمرافق الطبية والتعليمية واللجان الشعبية في أعقاب العملية العسكرية التي شنتها القوات الإسرائيلية الأربعاء الماضي، والتي خلفت أربعة قتلى فلسطينيين وأكثر من 50 جريحا بينهم لاجئون فلسطينيون.


وأطلع بولوكوس بحسب بيان صادر عن أونروا تلقت وكالة أنباء ((شينخوا)) نسخة منه على الوضع بالمركز الصحي في المخيم الذي يخدم 35 ألف من اللاجئين حيث أصابته رصاصات تسببت بأضرار مادية ما أدى لإخلائه هو جميع مرافق أونروا الأخرى ومنها المدارس.


وقال المسؤول في أونروا إن “مستوى العنف في المخيم وفي الضفة الغربية عموما هو الأعلى منذ سنوات، والعديد من الفلسطينيين بما في ذلك اللاجئين يتعرضون للقتل أو الإصابة”.


وأضاف بولوكوس أن “العنف يجلب الخسائر في الأرواح والحزن للعائلات الثكلى وعدم الاستقرار”، مطالبا كافة أطراف الصراع حماية المدنيين بما يشمل أيضا اللاجئين الفلسطينيين.


وتابع أنه خلال زيارته رأى إلى أي مدى تسببت العملية العسكرية الإسرائيلية بالضرر، والخوف والقلق في عيون الأطفال، مؤكدا ضرورة إبقاء مرافق وطواقم الأمم المتحدة والبنية التحتية المدنية بعيدة عن أي أذى.


ودعا بولوكوس القوات الإسرائيلية إلى الحد من الاستخدام المفرط للقوة وتجنب التسبب بخسائر في الأرواح بين المدنيين في جنين كما في باقي أنحاء الضفة الغربية.


وتشهد الضفة الغربية توترا ميدانيا مستمرا بين الجيش الإسرائيلي والفلسطينيين حيث قتل 109 فلسطينيين منذ بداية العام الجاري، بحسب إحصائيات فلسطينية رسمية، في المقابل قتل 18 إسرائيليا منذ مارس الماضي، في عمليات نفذها فلسطينيون داخل الأراضي الإسرائيلية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى