أهم الاخبار

«الديمقراطية» تهنئ «الجهاد الإسلامي» بذكرى انطلاقتها

هنأت الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين، حركة الجهاد الإسلامي وأمينها العام زياد النخالة بمناسبة الذكرى الخامسة والثلاثين للانطلاقة المجيدة.

وقالت الجبهة في برقية تهنئة «نتقدم منكم باسم قيادة ومناضلي الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين في إقليم قطاع غزة بالتهنئة بمناسبة الذكرى الـ35 لانطلاقتكم المجيدة، فصيلاً مقاوماً حافلاً بتضحيات آلاف الشهداء، وعلى رأسهم القادة والمناضلين، رمضان شلح وفتحي الشقاقي وتيسير الجعبري وخالد منصور وقافلة طويلة من الشهداء والجرحى والأسرى على طريق العودة والحرية والاستقلال».

وأكدت الجبهة على دور حركة الجهاد الإسلامي في ميادين المقاومة والنضال جنباً إلى جنب، والتي كانت ذروتها «معركة القدس» و«معركة سيف القدس» التي رسمت بوضوح سياسة وحدة الساحات بين جناحي الوطن (48 + 67) والشتات.

وأضافت الجبهة «نؤكد حرصنا على تطوير العلاقات الثنائية بيننا، ومع عموم القوى الوطنية والإسلامية، وبما يعزز استنهاض شعبنا وقواه، واستعادة وحدتنا الداخلية ضمن استراتيجية كفاحية ونضالية على طريق المقاومة والانتفاضة الشعبية الشاملة، والعصيان الوطني، لكنس الاحتلال وتفكيك الاستيطان، وإنجاز الحقوق الوطنية المشروعة لشعبنا، وفي مقدمتها حق العودة إلى الديار والممتلكات، وإقامة الدولة الفلسطينية المستقلة كاملة السيادة بعاصمتها القدس».

وختمت الجبهة برقيتها مضيفةً «لكم من قيادة الجبهة الديمقراطية وعموم مناضليها ومناصريها أطيب التحيات النضالية، وعلى دروب النضال والمقاومة نواصل الطريق معاً في مسيرة كفاحية من أجل إنجاز حقوق شعبنا وإفشال كل المشاريع والمؤامرات التصفوية التي تستهدف قضيتنا الوطنية»

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى