فلسطيني

تشييع جثمان الشهيد الطفل محمود سمودي في بلدة اليامون

 شيعت جماهير غفيرة، مساء اليوم الأثنين، جثمان الشهيد الطفل محمود محمد خالد سمودي (12 عاماً) في بلدة اليامون، غرب المحافظة .

وشارك عشرات المسلحين من كتائب شهداء الأقصى في التشييع، الذي انطلق من رام الله باتجاه بلدة اليامون مسقط رأس الشهيد، وسط هتافات الوطنية المنددة بالاحتلال و الداعية لاستمرار المقاومة ضد الاحتلال.

وألقت عائلة الشهيد نظرة الوداع الأخيرة على جثمانه وسط الدموع والحزن، وتوجه المشيعون لمقبرة اليامون، ثم أقيم مهرجان تأبيني ألقيت فيه العديد من الكلمات التي حملت الاحتلال المسؤولية عن جريمة قتل الطفل السمودي .

واستشهد الطفل سمودي بعدما أصيب بعيارٍ ناري أطلقه جنود الاحتلال خلال العدوان على مدينة و مخيم جنين يوم الأربعاء الماضي . 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى