أسرى

قرار بالإفراج عن المعتقل الجريح باسل البصبوص

أفادت هيئة شؤون الأسرى والمحررين، اليوم الخميس، بأنّ محكمة “عوفر” العسكرية قرّرت اليوم اخلاء سبيل الأسير الجريح باسل البصبوص من مُخيّم الجلزون للاجئين الفلسطينيين والذي ما زال يتلقى العلاج في مستشفى “شعاري تصيدك”.

وقبل أيّام، كشف محامي هيئة شؤون الأسرى والمحررين كريم عجوة، أنّ الشاب باسل البصبوص من مُخيّم الجلزون هو مُصاب وعلى قيد الحياة ويرقد في مستشفى “شعاري تصيدق”، ولم يستشهد.وأوضح عجوة الذي زار الجريح البصبوص، أنّه وبالرغم من كل الصعوبات والمعيقات، إلّا أنّه تمكّن من الوصول للأسير والتأكّد من وجوده على قيد الحياة، وذلك بعد الإعلان عن استشهاده بعد إطلاق النار عليه برفقة أصدقائه في مُخيّم الجلزون، حيث ارتقى الشهيد خالد عنبر، والأسير المصاب هو سلامة رأفت.والمعتقل المصاب البصبوص كان قد أصيب برصاص جيش الاحتلال في اليد اليسرى والرجل اليسرى، وقد تم نقله بعد الإصابة إلى مستشفى “شعاريه تصيدك”، وأجريت له عملية يوم إصابته، وهو الآن موجود في قسم الجراحة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى