محليات

مجلس التنظيم الأعلى يصادق على المسار الجديد لشارع وادي النار

صادق مجلس التنظيم الأعلى في الجلسة التي عقدها، اليوم الخميس، بوزارة الحكم المحلي في البيرة، على المسار الجديد لشارع وادي النار، الذي سيمر من أراضي بلدات: السواحرة الشرقية، ودار صلاح، والشوامرة.

وأكد رئيس المجلس، وزير الحكم المحلي مجلس الصالح أهمية المشروع وميزاته الكبيرة، مشيرا إلى أن المسار الجديد أكثر انسيابية لتسهيل حركة السير وجعلها أكثر أمنا، لعدم وجود منحدرات حادة كتلك الموجودة حاليا، إضافة إلى توفيره للكثير من الجهد والوقت.

كما قرر المجلس، خلال الجلسة، التي عقدت بحضور وكلاء الوزارات وممثلي المؤسسات الأعضاء، وأمين سره فاتن تمراز، وضع عدة مشاريع موضع التنفيذ، وهي مشاريع “تعديل تنظيمي” في كل من: أريحا، ورام الله، وترمسعيا، والمزرعة الغربية، ودورا القرع، وعصيرة الشمالية، ونابلس، وبيت إيبا، وطوباس، وبيرزيت، إضافة إلى الموافقة على مشاريع “هيكلي تفصيلي” لغاية الإسكان في كل من: إجنسنيا، وطلوزة، وبرقة، وسلفيت، وكذلك مشروع “هيكلي تفصيلي” لتنظيم الاستعمال إلى سكن في حجة، وتنظيم شارع في كور، وهيكلي لتنظيم صناعي في سفارين.

ووافق المجلس على التوسعات التنظيمية في بلدتي عانين وعورتا، إضافة إلى موافقته على توسعة المنطقة الصناعية على أراضي دير شرف، وبيت ليد، ورامين، وإعادة إيداع مخطط هيكلي عانين للاعتراضات.

وفي السياق ذاته، وافق المجلس على طلبات تسهيلات وطلبات استئناف في تجمعات: البيرة، وجورة الشمعة، وأريحا، وعانين، وطلوزة، وطوباس، ومراح رباح، وسردا، وبيت جالا، وبيت إيبا، فيما قرر تشكيل لجان فرعية لإعادة الدراسة لطلبات كل من: بيت جالا، وبيت ساحور، ورامين.

كما كلف المجلس أمانة السر بإعادة دراسة طلب تسهيلات لترخيص بناء إضافي في عابود، وتكليف اللجنة المحلية دراسة مشروع تعديل تنظيمي لتنظيم مسارات شوارع وإعادة التقسيم في بيتونيا.

ورد المجلس مشروع تعديل تنظيمي لتغيير الاستعمال وتنظيم شوارع في رام الله، ومشروع توسعة شوارع في نابلس، فيما أجل طلب توسعة في الظاهرية، وكذلك طلب استئناف تسهيلات في عابود.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى