أهم الاخبارلاجئون وجاليات

اتحاد الجاليات الفلسطينية اوروبا: كل الدعم لشعبنا المنتفض في فلسطين مخيم شعفاط سيبقى شوكة بعين الاحتلال

تواصل قوات الاحتلال الصهيوني وقطعان مستوطنيه حملة التطهير العرقي ، بحق ابناء شعبنا ، في مخيمات وقرى ومدن الضفة الغربية والقدس، وتصعيد لحملة الاعتقالات والاعدامات الميدانية، وارتفاع عدد الجرحى، وحصار ظالم وغير انساني، في محاولة يائسة لضرب عزيمة وإصرار شعبنا على مواصلة النضال من أجل انتزاع حقوقه ألمشروعة في العودة وتقرير المصير والاستقلال الوطني.

وأمام هذا التصعيد الخطير والمتصاعد لقوات الاحتلال الاسرائيلية ، ودعما لنضال شعبنا ، فإننا في اتحاد  الجاليات والمؤسسات والفعاليات الفلسطينية في أوروبا ، ندعوا الجميع ونهيب بابناء الجاليات ، والمؤسسات ، ومنظمات حقوق الإنسان، بتنظيم التحركات والفعاليات، دعما لشعبنا ، ومن اجل كشف وتعرية الجرائم الصهيونية المستمرة بحق الشعب الفلسطيني.

كما نطالب كل القوى الفلسطينية، إلى التعجيل بتشكيل القيادة الوطنية الموحدة للمقاومة الشعبية لتقود نضال شعبنا وانتفاضته في مواجهة الاحتلال. واتخاذ  خطوات جدية لانهاء الانقسام المدمر، وتنفيذ قرارات الإجماع الوطني، وبخاصة قرارات المجلس المركزي الاخير، بسحب الاعتراف باسرائيل، ووقف التنسيق الأمني، وإجراء الانتخابات لتشريعية والرئاسية في الأراضي الفلسطينية والقدس، ومخيمات اللجوء والشتات.

عاش نضال شعبنا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى