فلسطيني

بالصور : «الديمقراطية» تزور عائلة القائد الوطني الشهيد عبد الحميد أبو جياب في ذكرى رحيله

زار وفد قيادي من الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين بمحافظة غزة عائلة القائد الوطني الشهيد عبد الحميد أبو جياب «أبو فارس» عضو اللجنة المركزية للجبهة بمنزل العائلة غرب مدينة غزة، بمناسبة الذكرى السنوية الأولى لرحيله.

وضم وفد الجبهة صف عريض من مسؤولي وكوادر الجبهة ومنظماتها الجماهيرية من النسائية والعمال والشباب والطلاب في المحافظة إلى جانب عضوي اللجنة المركزية عبد الحميد حمد مسؤول محافظة غزة، ووسام زغبر، و إبراهيم منصور ممثل الجبهة في لجنة الأسرى للقوى الوطنية والإسلامية.

واستذكر حمد مناقب القائد الوطني أبو جياب في مسيرة حافلة بالنضال الوطني والجماهيري في خدمة شعبه وقضيته الوطنية، ومستعرضاً سيرته الذاتية ومواقفه البطولية في ميادين وساحات النضال المختلفة والتي انطلقت من مخيم جرمانا للاجئين في العاصمة السورية دمشق في مواقع قيادية مشهود له فيها، في منظمة الشبيبة الديمقراطية لتحرير فلسطين وفي قطاع العمال وعلى رأس منظمات الجبهة في المخيم، وفي معارك الدفاع عن المخيمات الفلسطينية في الأردن ولبنان وصولاً لقطاع غزة حيث واصل دوره القيادي جنباً إلى جنب مع رفاقه في مقاومة الاحتلال والاستيطان.

وأضاف حمد «لقد عرفته مخيمات سوريا وقطاع غزة مناضلاً ميدانياً شديد التواضع كرس حياته وحياة عائلته في خدمة القضية وشكل نموذجاً للمناضل الذي قدم كل ما يملك في خدمة شعبه وقضيته الوطنية».

وأكد حمد أن دماء الشهداء هي شعلة النضال التي تنير الطريق لتحقيق أهداف شعبنا في الحرية والعودة والاستقلال. لافتاً إلى أن الشهيد أبو جياب رحل في الثالث عشر من تشرين أول (أكتوبر) 2021 في موكب جنائزي مهيب بمدينة غزة، وحمل على أكتاف رفاق دربه من مقاتلي كتائب المقاومة الوطنية «قوات الشهيد عمر القاسم» بمشاركة وطنية وفصائلية وشعبية واسعة.

من جهتها، أشارت زوجة الرفيق «أبو فارس» القيادية بالجبهة عربية أبو جياب إلى مسيرة زوجها في صفوف منظمات الجبهة الديمقراطية في قطاع غزة وفي الدفاع عن مخيمات سورية ولبنان والأردن. وأضافت أن «أبو فارس كان مثالاً للمناضل الوطني المعطاء في صفوف الجبهة والحركة الوطنية الفلسطينية».

وفي نهاية الزيارة، قدم الوفد صورة تذكارية لعائلة الشهيد أبو جياب، وفاءً لذكراه. ■

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى