أهم الاخبار

نابلس تستجيب لنداء “عرين الاسود”

ما ان دقت الساعة الثانية عشرة والنصف بعد منتصف الليل وتلبية لبيان مجموعة عرين الاسود حتى ان صعد كافة سكان مدينة نابلس الى اسطح المنازل والعمارات وبدأو بالتكبير.

في حين خرج الأهالي إلى شوارع مدينة نابلس المحاذية للبلدة القديمة بالشبان الذين خرجوا للتكبير في الشوارع كي يصل صوتهم الى مجموعة العرين داخل البلدة القديمة.

هذا وسمع صوت الرصاص من كافة انحاء مدينة نابلس ومخيماتها في رسالة تضامن الى شباب العرين مفادها “بانكم لن تكونوا وحدكم”.

وكان عرين الاسود وفي بيان له اشاد بصمود اهالي مدينة نابلس في وجه الاحتلال والحصار الذي يفرضه الاحتلال منذ اسبوع على مدينة نابلس.

وطالب البيان الموطنون في نابلس بالصعود على اسطح المنازل والتكبير لانهم يريدون ان يكون اخر صوت يسمعونه صوت اهاليهم في مدينة نابلس.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى