أهم الاخبار

«الديمقراطية»: ترحب بقرار استراليا سحب اعترافها بالقدس عاصمة دولة الاحتلال

■ رحبت الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين في بيان لها اليوم، بقرار حكومة استراليا، التراجع عن اعترافها بالقدس عاصمة لإسرائيل، وتأكيدها أنها لن تنقل سفارتها إليها.
واعترفت وزيرة خارجية استراليا بيني وونغ: بأن قرار الحكومة الاسترالية اليمينية السابقة، الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل، أثار في استراليا جدلاً وانقساماً، خاصة وأن الهدف من الاعتراف كان كسب تأكيد اليهود في استراليا لصالح الحكومة اليمينية.
وقالت الجبهة: لقد جاء تصريح وونغ، بسحب اعتراف بلادها بالقدس عاصمة لإسرائيل، ليشكل صفعة مدوية، ورداً مناسباً على ما كانت صرحت به رئيسة وزراء بريطانيا ليز تراس، في عزمها نقل سفارة بلادها إلى القدس، والتفاخر في الوقت نفسه أنها صهيونية.
وختمت الجبهة: لقد شكل الموقف الجديد لأستراليا اعترافاً بالواقع الذي يؤكد أن القدس جزء لا يتجزأ من الأرض الفلسطينية المحتلة، باعتراف مجلس الأمن بقراره 2334 لعام 2016، وعاصمة لدولة فلسطين بتأكيد قرار الجمعية العامة للأمم المتحدة 19/67 ■

الإعلام المركزي

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى