أهم الاخبار

الديمقراطية تنعي الشهيد البطل عدي التميمي وتؤكد أن خيار المقاومة الذي اختاره عدي وكل الشهداء وحده الكفيل بكنس الاحتلال

أصدرت الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين اليوم الخميس ، بيانا نعت فيه الشهيد البطل عدي التميمي الذي ارتقى مساء أمس الاربعاء خلال  الاشتباك مع قوات الاحتلال بالقرب من مستوطنة معالي أدوميم ، والذي سبق وأن نفّذ العملية البطولية عند حاجز مخيم شعفاط التي هزّت أركان الإحتلال ، والتي قتلت فيها مجندة في جيش الاحتلال واصابة جنديين آخرين قبل أحد عشر يوما.
 وأضاف بيان الجبهة ، ” ان استشهاد البطل عدي التميمي الذي ظل يقاوم حتى الرصاصة الأخيرة  بالرغم من إصابته البليغة ،  لهو دليل على شموخ الشباب الفلسطيني وإصرارهم وجرأتهم في مواجهة جيش الاحتلال وقطعان المستوطنين وجرائمهم اليومية بحق شعبنا الفلسطيني ،  وإصرارهم على الدفاع عن كرامته وسيادته على أرضه ” .
ووجهت الجبهة التحية للمقاومين وللشباب  الذين خرجوا في مسيرات ليلية لتحية وتوديع الشهيد البطل عدي في العديد من المناطق ، وكذلك أشادت الجبهة وتوجهت بتحية التقدير الى العديد من القطاعات التي أعلنت الإضراب والحداد اليوم الخميس وكذلك الى مواقف لجان التنسيق الوطنية والاسلامية في العديد من المحافظات التي دعت الى فعاليات تهدف الى مواضلة المقاومة وتصعيدها ضد الاحتلال .
وأكدت الجبهة في بيانها على أن الشعب والشباب  الفلسطسني قد اختار طريق المقاومة بكل أشكالها المتاحة سبيلا لتحقيق أهداف شعبنا في كنس الاحتلال والتحرر والاستقلال – بالرغم من جرائم الاحتلال وحصاره للمدن والبلدات والمخيمات  وقطع طرق المواصلات وعربدة المستوطنين – ، على النقيض من سياسة وخيارات القيادة الرسمية وسلطة الحكم الإداري الذاتي ورهاناتها الخاسرة التي تلحق أكبر الضرر بالمشروع الوطني ونضال شعبنا .
واختتم بيان الجبهة بدعوة جميع القوى الوطنية والإسلامية الى مزيد من التوحّد في الميدان ، والى تشكيل القيادة الوطنية الموحدة  التي طالما دعت الجبهة  والعديد من القوى الى تشكيلها لتؤطر وتقود نضال شعبنا وصولا به الى الانتفاضة الشاملة والعصيان الوطني ضد الاحتلال.
الإعلام المركزي / رام الله
20/10- 2022
 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى