دولي

شويغو يحذر نظراءه الفرنسي والتركي والبريطاني من استخدام كييف المحتمل لـ”قنبلة قذرة”

أعلنت وزارة الدفاع الروسية أن الوزير، سيرغي شويغو، تناول في اتصال هاتفي مع نظيره الفرنسي، سيباستيان ليكورنو، اليوم الأحد، خطر استخدام كييف المحتمل لـ”قنبلة قذرة”.

وقالت الدفاع الروسية في بيان لها إن الطرفين بحثا “الوضع في أوكرانيا، الذي يتسم بنزعة ثابتة نحو تصعيد متزايد تستحيل السيطرة عليه”.

وأضافت أن شويغو “أبلغ نظيره الفرنسي هواجسه بشأن استفزازات أوكرانيا المحتملة باستخدام “قنبلة قذرة”.

وفي وقت لاحق اليوم أفادت الدفاع الروسية بأن شويغو بحث الوضع في أوكرانيا هاتفيا مع كل من نظيريه التركي خلوصي أكار والبريطاني بن والاس، حيث أبلغهما “هواجسه بشأن الاستفزازات المحتملة من قبل أوكرانيا باستخدام “قنبلة قذرة”.

وكانت وكالة “نوفوستي” نقلت اليوم عن مصادر موثوقة بدول مختلفة، بما فيها أوكرانيا، أن هناك مؤشرات على إعداد نظام كييف استفزازا باستخدام ما يسمى بـ”القنبلة القذرة” أو الأسلحة النووية منخفضة القوة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى