اسرائيليات

مراسل عسكري إسرائيلي: إشراف رئيسيّ الأركان والشاباك على عملية نابلس لا يبشر بالخير

.

قال المراسل العسكري لصحيفة “يديعوت أحرونوت” العبرية، “يوسي يهوشع”، إن الحالة التي يشرف فيها رئيس أركان الاحتلال ورئيس “الشاباك” على عملية في البلدة القديمة بمدينة نابلس المحتلة؛ لا يبشر بالخير.

وأضاف المراسل العسكري: الأمر لا يبشر بالخير فيما يتعلق بالوضع على الأرض، ففي الماضي كان يشرف على عملية كهذه قائد فرقة في أسوأ الأحوال.واليوم، وعقب ارتقاء خمسة شهداء في نابلس برصاص جيش الاحتلال أبرزهم القيادي في عرين الأسود وديع الحوح، قالت القناة الـ12 العبرية، إن هناك “مخاوف كبيرة وحالة تأهب في المنظومة الأمنية للاحتلال بعد ورود عشرات الإنذارات عالية الخطورة حول احتمال تنفيذ عمليات”، وهو ما يشير إلى فشل الاحتلال الإسرائيلي في القضاء على عرين الأسود كما زعم قادة الاحتلال في تصريحات لهم مؤخرا.وأضافت القناة، أن “من بين تلك الإنذارات كانت تتحدث عن بداية الشهر المقبل بهدف تخريب يوم الانتخابات الإسرائيلية أيضا”.

وأشارت إلى أن “الإنذارات لا تقتصر فقط على مناطق مستوطنات الضفة الغربية، بل حتى مدن الداخل المحتل عام 1948”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى