اسرائيليات

الكشف عن تفاصيل مقتل الجندي الإسرائيلي قبل نحو شهر قرب جنين

كشف المتحدث باسم جيش الاحتلال اليوم، الخميس، تفاصيل مقتل الرقيب “بار فلاح”، نائب قائد دورية ناحال للاستطلاع، خلال عملية اشتباك مسلح مع فلسطينيَين قرب حاجز الجلمة بجنين. 

وقال المتحدث خلال بيان له إن قوات جيش الاحتلال ووسائل المراقبة التي كانت في مكان عملية إطلاق النار قرب السياج الفاصل لحاجز الجلمة، لم يدركوا أن الفلسطينيين قرب الحاجز كانا مسلحين.

وتبين خلال تحقيق أجري بع\ مقتل الجندي أن قوات الاحتلال تعقبت الفلسطينييَن قبل ساعتين من بدء الاشتباك المسلح، من دون رصدهما كمسلحين إلى حين شرعا بإطلاق النار باتجاه جنود الاحتلال. 

وتابع المتحدث باسم جيش الاحتلال أنه كان هناك أخطاء عملياتية في طريقة التعامل مع الفلسطينيين، وطريقة عزل المكان الذي يتواجد فيه المسلحين.

ولفت إلى قوات الجيش التي كانت متواجدة في مكان عملية إطلاق النار قرب حاجز الجلمة بجنين والتي أدت إلى مقتل الرقيب بار فلاح مدعيًا أنهم”أحبطوا عملية كانت ستنفذ داخل العمق الإسرائيلي”، وفق قوله.

وأكد أن المسلحون الفلسطينيون استدرجوا الرقيب فلاح إلى مكان تواجدهم، ومن مسافة صفر تم إطلاق النار نحوه، وقامت قوات الجيش بتصفية المسلحين الفلسطينيين اللذان نفذا العملية بعد إصابة “فلاح” وأعلن عن مقتله بعد وقت قصير.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى