فلسطيني

المجلس الوطني الفلسطيني ينعى الراحل الكبير محمد خضر قرّش

عمان
نعى رئيس المجلس الوطني الفلسطيني روحي فتوح ومكتب رئاسة المجلس إلى أبناء الشعب الفلسطيني، في الوطن والشتات الراحل الكبير المناضل محمد خضر قرّش «أبو سامر» عضو المجلس الوطني.
وقال فتوح في بيان النعي «فقدت فلسطين مناضلاً متميزاً وشخصية وطنية مقدسية معروفة بالعطاء والتفاني في معارك الدفاع عن القدس وعروبتها ومكانتها عاصمة لدولة فلسطين».
وأكد البيان أن «الفقيد أبو سامر ابن مدينة القدس مسقط رأسه، التحق مبكراً بمسيرة الثورة الفلسطينية. منذ سنوات شبابه مناضلاً في صفوف الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين وكان أحد مؤسسي منظماتها، ووصل إلى عضوية لجنتها المركزية».
وأضاف فتوح «أبو سامر عرف بدوره النشط في صيانة الوحدة الوطنية وترسيخها في إطار منظمة التحرير الفلسطينية الممثل الشرعي والوحيد لشعبنا، وتصدى بصلابة لكل محاولات النيل من مكانتها في ظروف صعبة وخطيرة، واستطاع فقيدنا الكبير من خلال تحصيله العلمي العالي وخبرته الغنية من شغل مواقع مهنية هامة كخبير اقتصادي وكذلك موقعاً متقدماً في جمعية الاقتصاديين الفلسطينيين كأمين لسر الجمعية».
وأوضح البيان أن «أبو سامر» شارك بفاعلية ونشاط في تطوير عمل المؤسسات المقدسية ومنها جمعية إيليا التي كان أحد روادها قبل أن يقوم الاحتلال بإغلاقها نظراً لدورها الثقافي الوطني.
وختم بيان النعي مضيفاً «بالرحيل الحزين لفقيدنا أبا سامر، فقدت القدس وفقد شعبنا قامة وطنية وثقافية ونضالية معروفة، عزاؤنا لأسرته وعائلته ولأبناء القدس وشعبنا عموماً، وعهدنا أن نواصل كل رسالته حتى القدس المحررة عاصمتنا الأبدية». ■

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى