أهم الاخبار

فصائل فلسطينية تشيد بعملية الخليل البطولية

 باركت فصائل فلسطينية، مساء السبت، عملية إطلاق النار التي وقعت قرب مستوطنة كريات أربع شرق الخليل وأدت لمقتل مستوطن وإصابة 3 آخرين بجروح متفاوتة.

وقال حازم قاسم الناطق باسم حركة “حماس”، إن العملية أثبتت بأن المقاومة قادرة على مفاجأة الاحتلال بضربات قوية، مشيرًا إلى أن “رصاص المقاومة هو الرد العملي على الاستيطان الصهيوني الذي يتمدد في الضفة”.

وأضاف قاسم: “الخليل هي خزان الثورة، ولن تفلح كل محاولات الاحتلال في خنق المقاومة فيها”.

وتابع: “المقاومة في الضفة كسرت طوق الاحتواء والتفكيك، وعلى كل أبناء شعبنا حماية ودعم المقاومة والمقاومين الأبطال الذين يرسمون بالدم خارطة النصر نحو تحرير الأرض”.

وأكد على أن ” تصعيد المقاومة المسلحة هو الرد على جرائم المستوطنين وعدوانهم على المسجدين الأقصى والإبراهيمي”.

من جهته بارك طارق عز الدين الناطق باسم حركة الجهاد الإسلامي، العملية التي قال إنهاء جاءت لتقول للاحتلال وقادته إن الشعب الفلسطيني حر وسيبقى يلفظ الاحتلال عن أرضه. كما قال.

وأضاف عز الدين: “عملية الخليل تأتي في سياق الرد الطبيعي على الاحتلال وجرائمه المتصاعدة لتقول إن دماء شهداء شعبنا في الضفة لن تذهب هدرًا ولن ننساها ما حيينا”.

وتابع: “الخليل اليوم تقول كلمتها بالخطوط العريضة، أنها جاهزة لتقف في وجه المحتل المجرم وتوحد ساحات الاشتباك مع هذا الاحتلال الفاشي”.

من جانبها عبرت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، عن فخرها بالعملية، والتي تأتي ردًا على جرائم الاحتلال ومستوطنيه المتواصلة، وانتصارًا لدماء الشهداء.

وأكدت الشعبية، أن العملية تثبت من جديد أنه “مهما تصاعدت جرائم الاحتلال ضد شعبنا فإنّها لن تمر دون عقاب وستجد منه ردًا مزلزلاً عليها”. وفق نص بيانها.

واعتبرت أن العملية وجهت رسالة قوية لجيش الاحتلال بأن كل جرائمه وقتله المستمر وحصاره وإغلاقه لمدن ومخيمات شعبنا في الضفة فاشلة، ولن تنجح في كسر إرادة الصمود والعزيمة والمقاومة لدى أبناء شعبنا. بحسب بيانها.

من ناحيتها أشادت الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين، بالعملية، مؤكدةً أن “الاحتلال لا يفهم إلا لغة القوة، وعليه أن يدفع ثمن ارهابه وجرائمه بحق شعبنا”.

وقالت الديمقراطية: “هذه العملية البطولية تشكل فشلاً ذريعاً للمنظومة الامنية الإسرائيلية رغم محاولات الاحتلال وقف المقاومة المتصاعدة في الضفة والقدس”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى