لاجئون وجاليات

التجمع الديمقراطي الفلسطيني في هولندا يشارك في الوقفة التضامنية مع الشعب الفلسطيني

رفضا لممارسات دولة الاحتلال بحق أبناء الشعب الفلسطيني  وتأكيدا على تمسك الشعب الفلسطيني بحقوقه الوطنية،  والمطالبة بإنهاء الاحتلال والحرية، ومطالبة الاتحاد الاوروبي والمجتمع الدولي إلى عدم الكيل بمكيالين، والضغط على الاحتلال العنصري لوقف جرائمه ضد الشعب الفلسطيني وفرض العقوبات عليه حتى ينهي احتلاله الاجرامي وينجز الشعب الفلسطيني حقوقه الوطنية المشروعة.

 شارك التجمع الديمقراطي الفلسطيني في شمال هولندا و أبناء الجالية الفلسطينية بوقفة تضامنية مع الشعب الفلسطيني التي دعت لها مؤسسات هولندية ومجموعة من المتضامنين الهولنديين ، في الوقفة التضامنية مع الشعب الفلسطيني في مواجهة العنصرية الإسرائيلية ورفضا لممارسات دولة الاحتلال بحق أبناء الشعب الفلسطيني.

ورفع المشاركون الأعلام الفلسطينية ويافطات و ملصقات تظهر عمليات التطهير العرقي وتواصل المشاريع التوسعية الاستيطانية الغير شرعية التي تقوم بها قوات الاحتلال في الأراضي المحتلة الهادفة إلى فرض سياسة الأمر الواقع وسرقة المزيد من الأراضي ومصادرة الممتلكات وشق الطرق الاستيطانية التي تخدم جوهر مشروع نظام الفصل العنصري ودولة “الاربتهايد” الإسرائيلية الأخيرة على وجه الأرض.

و أكدا المتضامنون على ما جاء في تقرير امنيستي بأن اسرائيل دولة عنصرية.

وطالبوا المجتمع الدولي والعالم بإنهاء الاحتلال الإسرائيلي لفلسطين ووقف كافة أشكال العنف الإسرائيلي الممنهج بحق الشعب الفلسطيني واتخاذ خطوات عملية نحو وضع حد لجميع الانتهاكات للقانون الدولي والشرعية الدولية التي تمارسها سلطات الاحتلال على طريق تفكيك نظام الفصل العنصري الصهيوني.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى