لاجئون وجاليات

الجبهة الديمقراطية في لبنان تعرض مع المكتب السياسي لحركة أمل التطورات العامة واوضاع اللاجئين الفلسطينيين في لبنان.

زار وفد من الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين برئاسة السيد علي الفيصل، المكتب السياسي لحركة أمل حيث كان في استقبالهم رئيس المكتب الحاج جميل حايك بحضور عدد من الاعضاء. وبعد اللقاء صدر عن المجتمعين البيان التالي:عرض المجتمعون الاوضاع في فلسطين المحتلة وتوجهوا بالتحية للمقاومة الفلسطينية المتصاعدة في الضفة الغربية والقدس، ودعوة كل احرار العالم والمنظمات الدولية من أجل جبه العدوان والجرائم الصهيونية.

كما أكدوا على ضرورة توفير كل الدعم من أجل تطوير فعاليات المقاومة الشعبية وحمايتها على طريق تحولها لإنتفاضة شاملة ضد المحتل الصهيوني وقطعان مستوطنيه.. مشددين على ضرورة تعزيز وحدة الصف الفلسطيني وإنهاء الانقسام والإرتقاء إلى مستوى المسؤولية الوطنية خاصة في ظل التحديات الكبرى التي تواجه الشعب الفلسطيني وقضيته الوطنية.

و دعا الطرفان القمة العربية إلى الخروج بنتائج ترتقي إلى طموحات وتطلعات الشعوب العربية وإتخاذ مواقف جدية في إطار مواجهة المشروع الاميركي الصهيوني في المنطقة، والذي يستهدف جميع الشعوب العربية، مؤكدين على ضرورة لمّ الشمل العربي ودور القوى الشعبية والسياسية والحزبية العربية في تحمل مسؤولياتها الوطنية والقومية لمواجهة هذا المشروع.

كما استعرض الطرفان الاوضاع الاقتصادية والاجتماعية الصعبة التي يعيشها اللاجئون الفلسطينيون في لبنان بسبب تداعيات الازمة اللبنانية، مؤكدين على ضرورة تحمل المرجعيات المعنية مسؤولياتها تجاه إغاثة اللاجئين خاصة وكالة الغوث والدولة اللبنانية.وشكر وفد الجبهة الرئيس نبيه بري لحرصه الدائم على الوحدة الوطنية الفلسطينية ورعايته للحوارات بين الفصائل الفلسطينية بهدف توحيد المواقف، خاصة في هذه المرحلة حيث ازدياد المخاطر على القضية الفلسطينية بجميع عناوينها، مشددين على ضرورة مواصلة الجهود لحفظ الأمن والإستقرار في المخيمات وعلاقاتها الايجابية بمحيطها.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى