أسرى

“نادي الأسير” : الاحتلال يؤجل جلسة الأسير خليل عواودة.

أكد نادي الأسير الفلسطيني، أن سلطات الاحتلال الإسرائيلي أجلت جلسة الأسير خليل عواودة الخاصّة بمناقشة لائحة “الاتهام” المقدمة ضده حتّى تاريخ الرابع من كانون الأول المقبل.

و من المنتظر أن تُعقد جلسة ثانية له اليوم في المحكمة المركزية للاحتلال، الساعة 11:30 للنظر في الاستئناف المقدم ضد قرار اعتقاله، يُذكر أنّ الأسير عواودة 40 عامًا من بلدة إذنا/ الخليل، كان من المفترض أن يُفرج عنه في الثاني من تشرين الأول المنصرم، بعد أن خاض إضرابًا عن الطعام استمر لمدة 172 يومًا ضد اعتقاله الإداريّ، إلا أنّ سلطات الاحتلال، وقبل الإفراج عنه بفترة وجيزة، وجهت له “تهمة” حول محاولة تهريب هاتف أثناء نقله من مستشفى “أساف هروفيه” الإسرائيليّ إلى “الرملة”، و أبقت على اعتقاله حتّى اليومعلمًا أن الأسير عواودة ما يزال يعاني من آثار الإضراب الطويل الذي خاضه، ويقبع حتّى اليوم في سجن “الرملة”

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى