فلسطيني

اجهزة الامن التابعة لسلطة تفرج عن الطالب قسام حمايل بعد 143 يوماً من الاعتقال السياسي

أفرجت أجهزة أمن السلطة الفلسطينية ، مساء امس الأحد، عن المعتقل السياسي الطالب بجامعة بيرزيت قسام حمايل، بعد معاناة كبيرة من ظروف صحية صعبة؛ بسبب إضرابه عن الطعام لليوم الـ44 على التوالي و143 يوما من الاعتقال.

وجاء الإفراج عن حمايل بعد مماطلة في تنفيذ قرار قضائي، بالإفراج بكفالة مالية منذ يوم الخميس الماضي وأصدرت المحكمة الخميس الماضي قرارا بالإفراج عن حمايل صدر قبيل انتهاء دوام المحكمة بدقائق، لهذا لم تستكمل الإجراءات في حينه.

واستكمل المحامي وعائلة حمايل كافة الإجراءات الطويلة المرهقة المكلفة ما بين محكمة ومراكز شرطة، ونفّذ قرار الإفراج عنه مساء امس الاحد .

وكانت أجهزة أمن السلطة قد اعتقلت حمايل قبل 5 أشهر على خلفية قضية “منجرة بيتونيا”، فيما تستمر أجهزة السلطة في اعتقال ثلاثة مواطنين على القضية ذاتها، وهم: أحمد هريش وجهاد وهدان (مضربان عن الطعام) ومنذر رحيب الذي يعاني من حالة صحية متدهورة.

وصعدت أجهزة أمن السلطة الفترة الماضية من اعتقالاتها لأسرى المحررين والنشطاء وطلاب الجامعات على خلفية آرائهم وانتمائهم السياسي، إذ أنها تحتجز في مقراتها الأمنية أكثر من 40 مواطناً.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى