أهم الاخباراقتصاد

الجبهة الديمقراطية تستقبل الاتحاد العام للاقتصاديين الفلسطينيين و تدعو الى تطوير أوضاع منظمة التحرير و مؤسساتها.

استقبلت الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين في لبنان في مقرها المركزي في بيروت وفدا من الاتحاد العام للإقتصاديين الفلسطينيين ضم امين عام الاتحاد اللواء راتب هديب وامين السر نصر عطياني.

و ضم وفد الجبهة الرفاق : علي فيصل، و يوسف أحمد و عدنان يوسف،و عرض الطرفان اوضاع منظمة التحرير الفلسطينية ومؤسساتها واكدا على ان الحاجة والضرورة تتزايد لجهة بذل كل الجهود من اجل تطوير اوضاع جميع مؤسساتنا الوطنية خاصة منظمة التحرير باعتبارها كيانا وطنيا وتمثيليا جامعا لكل الشعب الفلسطيني لتتمكن من مواجهة المشروع الاسرائيلي الامريكي الذي يستهدف قضيتنا الوطنية وايضا مواجهة الممارسات الصهيونية التي ترتكب في فلسطين.واعتبر وفد الجبهة الديمقراطية بأن من بديهيات الامور هو النضال من اجل ان تتحمل اتحاداتنا الشعبية بخاصة مسؤولياتها سواء على المستوى الوطني او على مستوى الدفاع عن المصالح المباشرة لاعضائها و منتسبيها، وهذا ما يقتضي وضع خطة واستراتيجية عمل وطني للنهوض بأوضاع جميع اتحادات ومؤسسات منظمة التحرير، وفقا لما اقره المجلس المركزي الفلسطيني، و لتكون اكثر صدقية وتعبيرا في الدفاع عن حقوق شعبنا الوطنية والاجتماعية..واكد ان تطوير اوضاع جميع الاتحادات الشعبية في لبنان يمثل ضرورة قصوى خاصة في هذه المرحلة التي تشتد فيه الازمة اللبنانية بتداعياتها السلبية الكبيرة على شعبنا، وهذا ما يتطلب من كافة المؤسسات الوطنية، بما فيها الاتحادات على اختلافها، دورا مضاعفا لجهة توفير مقومات الصمود الاجتماعي، ودعوة ابناء شعبنا من حملة الشهادات الجامعية الى المساهمة في الجهود الجماعية من اجل تطوير واعادة بناء الاتحادات على اسس تضمن الشراكة الفعلية من خلال الانتساب الى الاتحادات باعتبارها كيانات شعبية يجب ان تتحمل مسؤولياتها في التخفيف عن شعبنا ما يعيشه من مشكلات على مختلف المستويات.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى