أهم الاخبار

لبيد يَشُن هجوماً كبيراً على مشروع الاقتراح الفلسطيني بالأمم المتحدة

كشف رئيس الوزراء الإسرائيلي المنتهية ولايته يائير لبيد مساء السبت، موقفه من القرار الأممي بشأن إعتماد قانون حول ماهية احتلال الأراضي الفلسطينية.

ووفق مكتب لبيد، فإن رئيس الوزراء المنتهية ولايته قال: إن “إسرائيل ترفض بشدة مشروع الاقتراح الفلسطيني في الأمم المتحدة”.

وأضاف لبيد أن “القرار يقوض المبادئ الأساسية لحل النزاع وربما يضر بأي احتمال لعملية مستقبلية، فهذه الخطوة لن تغير الواقع على الأرض ولن تسهم بشيء للشعب الفلسطيني وقد تسبب تصعيدا”.

وزاد: “إن دعم التحرك الفلسطيني هو مكافأة للمنظمات الإرهابية وللحملة ضد إسرائيل، فإننا ندعو جميع الدول التي أيدت الاقتراح أمس إلى إعادة النظر في موقفها ومعارضته، وإن طريقة حل النزاع لا تمر عبر أروقة الأمم المتحدة أو الهيئات الدولية الأخرى”.الجدير بالذكر أن الأمم المتحدة اعتمدت مؤخرًا مشروع قانون حول ماهية الاحتلال الإسرائيلي للأراضي الفلسطينية، بحيث لاقى التصويت على القرار ترحيبًا فلسطينيًا وعربيًا مقابل غضب إسرائيلي.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى