اسرائيليات

مسؤول سابق في جيش الاحتلال: لا يمرّ أسبوع دون سرقة أسلحة وذخيرة والكثير من الحوادث يتم التستر عليها

قال الضابط المتقاعد في جيش الاحتلال، “يتسحاق بريك”، إنه لا يمر أسبوع واحد دون سرقة أسلحة وذخيرة من معسكرات جيش الاحتلال.

واتهم “بريك”، جيش الاحتلال بعدم العمل على منع هذه السرقات من القواعد العسكرية.

ووصف الضابط السابق في جيش الاحتلال، دخول القواعد العسكرية وسرقة أسلحة وذخيرة منها بأنها إحدى أكبر الإخفاقات في الجيش الإسرائيلي”.

وقال: يكاد لا يمر أسبوع من دون سرقة أسلحة وذخيرة، ولا نعلم بجميعها، والكثير من السرقات لا يتم الإبلاغ عنها، أو أنه لا يعلمون بها بسبب عدم تعداد الأسلحة، أو أنهم يعلمون بها ولا يبلغون.

وشدد على أن الأحداث التي يُنشر عنها في وسائل الإعلام هي تلك التي تسربت، ولم يكن لجيش الاحتلال سيطرة على تسريبها لوسائل الإعلام.

وأكد،  أن جيش الاحتلال لا يريد نشر قسم من التقارير تحسبا من إلحاق ضرر كبير به، كذلك لا يوجد جنود للحراسة نتيجة تقصير مدة الخدمة العسكرية، وتم تقليص الحراسة في القواعد العسكرية.

وأشار إلى أن الادعاءات بتشكيل لجان تقصي حقائق في القضية، أمر يخدعون به الجمهور.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى