دولي

مشروع قانون على طاولة الكونغرس باسم “العدالة لشيرين”

تقدم عضو الكونغرس عن ولاية ويسكونسين أندريه كارسون باقتراح قانون باسم “العدالة لشيرين”، ويطالب بإجراء تحقيق وتقرير عن ظروف استشهاد الصحفية الأميركية الفلسطينية شيرين أبو عاقلة.

ويسعى قانون العدالة لشيرين، للحصول على إجابات للعديد من الأسئلة التي لم تتم الإجابة عنها، بما في ذلك ما حدث قبل القتل وأثناءه وبعده.

وسيحدد مشروع القانون هذا أيضا أي مساعدات أو خدمات أو أسلحة أو مساعدات أميركية استخدمت من قبل إسرائيل أو ساهمت في وفاة الشهيدة أبو عاقلة.

وسبق أن قاد كارسون جمع التواقيع على رسالة وقعها 58 عضوًا في الكونغرس موجهة إلى مكتب التحقيقات الفيدرالي ووزارة الخارجية تدعو إلى إجراء تحقيق مستقل ومفتوح.

ورحب كارسون في بيان صحفي أصدره اليوم بفتح مكتب التحقيقات الفيدرالي تحقيقًا في جريمة القتل هذه. قائلاً “بينما شجعتني تقارير تحقيق مكتب التحقيقات الفدرالي، يجب علينا ضمان تقديم تقرير شامل وفي الوقت المناسب إلى الكونغرس بشأن هذا القتل المأساوي”. “الكونغرس عليه واجب حماية الأميركيين الذين يغطون الأخبار في الخارج، والحفاظ على حرية التعبير التي تأسست عليها بلادنا”.

وأكد كارسون أن عائلة شيرين تستحق العدالة. وقال: “يجب علينا أيضًا ضمان عدم استخدام الأسلحة أو المعدات أو الخدمات العسكرية الأميركية لقتل الأميركيين على أرض أجنبية. يجب ألا يدفع دافعو الضرائب الأميركيون مقابل أي انتهاك لحقوق الإنسان في الخارج”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى