اسرائيليات

السفير الأمريكي يزور مستوطنة بالضفة الغربية للتعزية في قتلى عملية سلفيت

قالت صحيفة “يديعوت أحرونوت” العبرية مساء يوم الخميس، أن السفير الأمريكي توم نيدس في تل أبيب قام بزيارة مستوطنة في الضفة الغربية، رغم إعلانه السابق بعدم نتيه القيام بذلك،وذكرت الصحيفة العبرية، “على الرغم من تصريحات سابقة له بأنه لا ينوي زيارة المستوطنات، زار السفير الأمريكي توم نيدس برفقة رئيس مجلس مستوطنات شمال الضفة يوسي دغان، منزل تمير أفيحاي أحد قتلى مستوطنة أرئيل” قرب سلفيت.وقالت نايدس للعائلة “أنا آسف للغاية، ليس هناك ما يمكنني قوله للتعبير عن حزني”.

“جئت إلى هنا لأعبر عن تعاطفي مع حزنكم، وأود أن أعبر عن تعازي”.و كشف انه زار منزل عائلتي المستوطنين الذين قتلا أيضا المقتولين، وقال، “وجدت أنه من المناسب المجيء إلى هنا أيضًا. أردت المجيء وتكريم العائلة، أعتقد أنه مناسب ومناسب ومحترم. قلبي ينفطر من أجلكم.”وقال إن الزيارات تهدف إلى إخبار العائلات المفجوعة أن أمريكا تفكر فيهم.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى