اسرائيليات

بلدية بئر السبع تخصص منحاً دراسية لمنتسبي ميلشيا صهيونية.

المسار الإخباري:

قررت بلدية بئر السبع المحتلة، تخصيص منح دراسية للطلاب الذين ينضمون لميلشيات صهيونية، شكلها عضو في حزب “عوتسما يهوديت”.

وفي آذار/ مارس الماضي، أعلن عضو في حزب “عوتسما يهوديت” المحسوب على “الصهيونية الدينية” ويمثله في الكنيست “إيتمار بن غفير”، عن تشكيل ميلشيا مسلحة باسم “بارئيل” ضد الفلسطينيين في النقب المحتل.

وجاء في الموقع الإلكتروني لمليشيا “بارئيل”، أنها “قوة مستقلة” وليست “حرساً مدنياً” وأنه “يوجد عدة أفضليات: المقاتل سيحصل على صلاحيات حتى عندما لا يرافقه شرطي”.

وأقيمت الميلشيا بالتعاون مع شرطة الاحتلال وبلدية بئر السبع المحتلة، وكان من المقرر أن يشارك في المؤتمر الصحفي للإعلان عنها قائد الشرطة في جنوب فلسطين المحتلة بيرتس عمار، ورئيس بلدية المدينة روفيك دانيلوفيتش.

وجاء في قرار بلدية الاحتلال في المدينة جباية مئة شاقل من حساب ضريبة “الأرنونا”، من سكان بئر السبع، لصالح منح أعضاء هذه الميلشيا منحاً دراسية.

وأطلق على الميلشيا اسم “بارئيل” نسبة للجندي حداريا شموئيل الذي قتل على الحدود مع غزة، في آب/ أغسطس 2021، وتضم الميلشيا ثلاث سرايا هي: سرية تدخل، وسرية الدوريات وستحصل على تأهيل لإطلاق النار، وسرية قتالية ليست مقاتلة مهمتها إدارة كل شيء من أعلى.

يتعرض الفلسطينيون في النقب لهجمة إسرائيلية مستمرة تهدف إلى ترحيلهم من مناطق لصالح المشاريع الاستيطانية.

وخلال هبة الكرامة التي اندلعت خلال معركة “سيف القدس”، في أيار/ مايو 2021، استعانت شرطة الاحتلال بميلشيات المستوطنين لقمع الفلسطينيين في مدن وبلدات الداخل الفلسطيني المحتل عام 1948.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى